12 فرقة ميدانية لمكافحة تجمع الحشرات بالقطيف

12 فرقة ميدانية لمكافحة تجمع الحشرات بالقطيف

الأربعاء ٢٠ / ٠٣ / ٢٠١٩
خصصت إدارة صحة البيئة ببلدية محافظة القطيف 12 فرقة ميدانية لتنفيذ خطة المكافحة الحشرية والوقاية الصحية في المحافظة، وذلك ضمن خطة زمنية وضعتها البلدية، تشمل عدداً من الأحياء لرش مواقع تجمعات مياه الأمطار التي هطلت خلال الأيام الماضية.

وأوضح رئيس إدارة صحة البيئة الدكتور كرار الفرج أن الفرق الميدانية كثّفت جهودها خلال الفترة الماضية في المحافظة لمكافحة الحشرات والوقوف على بؤر وجودها وتكاثرها، مشيراً إلى أن خطة فريق العمل تأخذ في الاعتبار دورة حياة كل نوع من الحشرات للقضاء عليها قبل تكاثرها. مبيناً أن الجهود المكثفة التي تقوم بها إدارة صحة البيئة تهدف لإيجاد بيئة صحية نظيفة في المحافظة.

وقال: إن فرق مكافحة الحشرات ورش المبيدات الحشرية تقوم بتنفيذ الخطة باستخدام عدة أنواع من أجهزة المكافحة، مثل أجهزة الرش بالرذاذ العادي التي تقوم برش التجمعات المائية للقضاء على يرقات البعوض والحشرات الأخرى، وأجهزة الرش بالرذاذ المتناهي الصغر التي تقوم بالقضاء على البعوض الطائر والذباب، وأجهزة التضبيب الحراري، وكذلك فرق المكافحة الأرضية التي تم توزيعها على المواقع المستهدفة.

وأكد أن خطة البلدية تركز على رش التجمعات القريبة من الأحياء السكنية والمدارس ودور العبادة، وتوزيع الفرق على جميع أنحاء المحافظة لتنفيذ خطة رش شاملة فضلا عن تخصيص فرق للطوارئ تلبي شكاوى المواطنين في حالة وجودها بصورة عاجلة، لافتا إلى أن الفرق المختصة بالبلدية قامت بعمل مسح شامل لمواقع التجمعات والمستنقعات الدائمة والتي يلزم إدراجها ضمن خطط الرش والمعالجة الجذرية لها.

وأضاف: إنه في إطار الجهود المكثفة التي تقوم بها إدارة صحة البيئة لإيجاد بيئة صحية نظيفة تم حصر المستنقعات ورشها باستخدام أجهزة الرش المختلفة، مضيفا: إن الفرق الميدانية قامت برش المستنقعات الناتجة من الأمطار بهدف مكافحة انتشار البعوض والحشرات الطائرة، لافتا إلى أن ذلك تم عبر استخدام الأجهزة الخاصة بعمليات الرش «أجهزة الرش الضبابية الحرارية، أجهزة الرش السطحي، أجهزة رش الرذاذ المتناهية في الصغر».