أمير الشرقية : المنطقة بوابة استراتيجية للتجارة الدولية والسياحة

أمير الشرقية : المنطقة بوابة استراتيجية للتجارة الدولية والسياحة

الثلاثاء ١٩ / ٠٣ / ٢٠١٩
استقبل صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف أمير المنطقة الشرقية اليوم, عدداً من المتقاعدين من أرامكو السعودية الأجانب وأهاليهم الذين يزورون المنطقة، بحضور رئيس لجنة المتقاعدين في الشركة علي بن محمد البلوشي، ومدير عام الشؤون الحكومية خالد بن خليفة الملحم، وذلك في ديوان الإمارة بالدمام.

ورحب سموه بموظفي الشركة وزيارتهم بلدهم الثاني، ومشاركتهم هذا اللقاء الذي يُعقد للمرة الرابعة والمملكة تشهد العديد من التغيرات المهمة اجتماعيا واقتصادياً، ونحن نعد العدة لمواجهة التحديات من أجل الأجيال القادمة.

وأضاف سموه أن أرامكو السعودية لعبت دوراً محوريًا في تطوير وتحديث المملكة بشكل عام والمنطقة الشرقية بشكل خاص، مشيداً بما قدمه موظفي أرامكو السعودية طوال سنوات عملهم من إسهامات لا تقدر بثمن، مقدماً الشكر لهم لما بذلوه من تضحيات برحيلكم عن بلادكم للإسهام في تنمية بلادنا، وسعداء بأنكم مازلتم تشعرون بالانتماء لعائلة أرامكو السعودية.

وقال سموه : "نحن على يقين بأنكم ستستمتعون بالتواصل مع أصدقائكم القدامى، وزيارة الأحياء التي سكنتموها يوماً ما والاستمتاع بما ستشاهدونه من مستجدات في المنطقة الشرقية، مؤكداً أن المنطقة بوابة استراتيجية للتجارة الدولية والحركة السياحية وذلك لما تمتلكه من الكم الهائل والطاقة الإبداعية التي بُنيت عليها المشاريع والإنجازات الكثيرة التي تحقق رؤية المملكة ۲۰۳۰".

وأفاد سموه أنه سيتضح للجميع حجم الإسهام الذي تقدمه المنطقة الشرقية في إحداث التحول بمملكتنا الغالية، بدءا من المناطق الصناعية التي بدأت تتوسع في الدمام والأحساء والجبيل، مرورًا بسواحل المنطقة ورمالها الخلابة وحدائقها العامة البهيجة، وصولا إلى مراكزنا الثقافية والتراثية العالمية، داعيًا إياهم إلى الاستفادة القصوى من زيارتهم إلى المملكة وتجديد الذكريات، متمنياً لهم العودة مرة أخرى إلى بلدهم الثاني المملكة.