أمير الشرقية : المملكة تتبوأ موقعا مهماً في بطولات الخيول

أمير الشرقية : المملكة تتبوأ موقعا مهماً في بطولات الخيول

الاحد ١٧ / ٠٣ / ٢٠١٩
أّكد صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية ، أن المملكة تتبوأ موقعا مهما في البطولات والرياضات المرتبطة بالخيول العربية الاصيلة محلياً ودولياً، مشدداً سموه على أهمية دور المهرجان في التعريف بمكانة الخيول العربية الاصيلة في وجدان الشعب السعودي، مبدياً سموه شكره لرئيس المهرجان خالد القحطاني وكافة فريق العمل والشركات الراعية على العمل المبهر الذي قدم في خلال فترة قصيرة، متمنيا سموه المزيد من النجاحات في النسخ القادمة من مهرجان الشرقية للخيول العربية الاصيلة.

جاء ذلك خلال تكريم سموه، اليوم الأحد ، اللجنة العليا المنظمة والرعاة الداعمين لمهرجان الخيل العربية الأصيلة في نسخته الثانية .

وأثنى سموه في مطلع حديثه للحضور على الجهود التي بذلت في النسخة الثانية وتقديره للعمل الذي قدم في المهرجان والتطور الكبير الذي طرأ عليه منذ إسدال الستار عن النسخة الأولى للمهرجان، مؤكداً سموه بأن الجهود المبذولة في المملكة للحفاظ على الخيول العربية الأصيلة كموروث ثقافي متجذر في عروق المجتمع السعودي يأتي انعكاسا لدور الخيول العربية في توحيد المملكة ومسيرة قائدها جلالة الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن ال سعود يرحمه الله.

من جانبه أكد رئيس اللجنة المنظمة لمهرجان الشرقية للخيل العربية الاصيلة خالد بن حسن القحطاني بأن دعم سمو أمير المنطقة الشرقية وسمو نائبه اللامحدود للمهرجان منذ أن كان فكرة قبل عامين حتى وصوله إلى مستويات متألقة في نسخته الثانية، مبيناً بأن المهرجان شهد حضوراً لافتا إذ تجاوز 30 ألف، وتمكن من توفير من 500 وظيفة مؤقتة بالشراكة مع 40 شركة مشغلة عملت في المهرجان، واعداً القحطاني بأن تكون البطولات التي ينظمها المهرجان رقما ثابتا في روزنامة البطولات المحلية والدولية .