أنهت أمانة المنطقة الشرقية يوم أمس الأول ممثلة بقسم التواصل المجتمعي بالتعاون مع «داو» للعلوم والموارد المحدودة حملة تنظيف الشواطئ والتي تعد امتدادا لحملات الأمانة السابقة لتنظيف شواطئ المنطقة.

وانطلقت الحملة من شاطئ الراكة، بمشاركة عدد كبير من المتطوعين والمتطوعات والموظفين، وتم توفير معدات وأدوات النظافة المستخدمة في تنظيف الشاطئ من خلال بلدية شرق الدمام.

وتأتي فكرة الحملة من واجب المحافظة على الحياتين البرية والبحرية، كما تحرص الأمانة على طرح وتنفيذ مثل هذه الحملات والمبادرات لتعزيز العلاقات بين الجهات الحكومية والخاصة، وتسعى أمانة المنطقة الشرقية من خلال الحملة إلى رفع مستوى الشراكة المجتمعية وتعزيزها بين أفراد المجتمع، كما تسعى أيضا إلى تنفيذ العديد من الحملات والمبادرات التوعوية والتثقيفية خلال السنة الحالية.