الرياضيون: المملكة أهل لاستضافة الأحداث العالمية المالكي: السعودية قادرة على استضافة الأحداث العالمية كميخ: ولي العهد يسعى لجعل المملكة جاذبة للبطولات العالمية المطوع: نحن في زمن مشرق للرياضة السعودية الباشا: الحدث العالمي يعكس مكانة المملكة الصياح: دعم الرياضة يواكب رؤية المملكة 2030 أنور: تنظيم مثل هذا الحدث العالمي لم يأت من فراغ السلموني: العالم سيشاهد المملكة بصورة مختلفة رياضيا

الرياضيون: المملكة أهل لاستضافة الأحداث العالمية المالكي: السعودية قادرة على استضافة الأحداث العالمية كميخ: ولي العهد يسعى لجعل المملكة جاذبة للبطولات العالمية المطوع: نحن في زمن مشرق للرياضة السعودية الباشا: الحدث العالمي يعكس مكانة المملكة الصياح: دعم الرياضة يواكب رؤية المملكة 2030 أنور: تنظيم مثل هذا الحدث العالمي لم يأت من فراغ السلموني: العالم سيشاهد المملكة بصورة مختلفة رياضيا

الأربعاء ١٣ / ٠٣ / ٢٠١٩
» الباشا: تكريم للرياضيين

فوزي الباشا -رئيس نادي الخليج-، أكد أن فوز المملكة بتنظيم مثل هذا الحدث العالمي الكبير يعكس مكانة المملكة على مختلف الأصعدة سواء رياضية، اقتصادية، سياسية، اجتماعية، وإعلامية وما شابه، منوها إلى أننا كرياضيين نحظى بدعم لا محدود من قبل خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، وولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز، الذي وضع للمملكة مكانة كبيرة على مستوى العالم، وتأكد أن هذه البطولة تنظيمها ليس بالسهل إطلاقا ويحتاج إلى جهد ضخم وجبار للوصول إلى نتائج إيجابية من خلال منتخب المملكة، الذي سيمثلنا في هذا المحفل الكبير، ويجب أن يتم توجيه رسالة للجنة الأولمبية والاتحادات المختلفة أن الرياضة ليست حكرا على كرة القدم، ويجب الاهتمام بشتى الرياضات المختلفة، مؤكدا أن إقامة مثل هذه البطولة على أرض المملكة هي تكريم لنا كرياضيين من قبل القيادة الرياضية في المملكة.

» المالكي: الشكر للملك وولي عهده

أحمد المالكي -مساعد مدرب منتخب المملكة للشباب-، أعرب عن سعادته بهذه الاستضافة العالمية، وأكد أنه يجب أن نبارك لأنفسنا كرياضيين هذه الاستضافة العالمية، مقدما شكره لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، وولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز، وكذلك للأمير عبدالعزيز بن تركي رئيس هيئة الرياضة في المملكة على دعمهم الدائم لقطاع الرياضة بالمملكة، وكذلك للاتحاد السعودي لرفع الأثقال برئاسة محمد الحربي على الملف المميز، الذي فاز بالتنظيم العالمي 2021م، مضيفا: إنه يجب أن يعرف الجميع أن المملكة بإمكاناتها الضخمة تستطيع أن تستضيف أي تظاهرة عالمية رياضية داخل أراضيها، متمنيا أن يحقق منتخب رفع الأثقال نتائج مميزة خلال هذه النسخة على أرض المملكة.

» فؤاد أنور: البطولات العالمية تتواصل

فؤاد أنور أحد أساطير كرة القدم السعودية التاريخية، أوضح أنه في ظل رؤية المملكة 2030، أصبحنا نرى بطولات كبيرة وعالمية تقام على أرض المملكة كما حدث في فترة سابقة مثل تنظيم بطولة الرالي وقبلها المصارعة، وكذلك الشطرنج وعدد آخر من البطولات العالمية، وهذا بكل تأكيد في ظل دعم كبير من قيادتنا الرشيدة، وكذلك هيئة الرياضة، واليوم عندما نفوز بتنظيم حدث مثل هذا في بطولة بحجم رفع الأثقال على مستوى العالم، فهو تأكيد أن المملكة قادرة على تنظيم كل البطولات العالمية على أرضها، وهذا لم يأت من فراغ، بل بمتابعة من سمو سيدي ولي العهد، الذي يولي اهتماما كبيرا لقطاعي الشباب والرياضة، ويجب أن يعرف الجميع أننا تفوقنا ولله الحمد على المستوى السياسي حول العالم، واليوم الرياضة أصبحت جزءا مهما على مستوى الدول حول العالم، ويجب أن يرى الجميع مدى التطور، الذي وصلت له المملكة على المستوى الرياضي في مختلف البطولات.

» كميخ: وقفة الجمهور

المدرب الوطني علي كميخ، بارك للمملكة حكومة وشعبا فوزها بتنظيم هذا المحفل العالمي الكبير عام 2021م؛ كون هذا النجاح بالفوز بالتنظيم يتوافق مع رؤية سمو سيدي ولي العهد صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان الداعم الأول للشباب والرياضة، الذي يسعى لأن تكون بيئة الرياضة السعودية جاذبة للبطولات والمناشط العالمية، ولا يمكن أن نخفي كذلك دور الهيئة الرياضية في عملها الجبار لتنظيم هذا الحدث العالمي، منوها بأنه يجب أن يُدعم منتخبنا الوطني لرفع الأثقال للحضور بصورة مميزة خلال هذا المحفل العالمي، وكذلك طالب الجماهير السعودية بالوقوف خلف هذا المنتخب، الذي سيكون ممثل المملكة أمام العالم.

» المطوع: حدث تاريخي

يحيى المطوع مدرب منتخب المملكة لكرة السلة، أشار إلى أن مثل هذا الحدث التاريخي والكبير يسعدنا كرياضيين ويشرف كل رياضي في هذا الوطن المعطاء، ونحن في زمن مشرق للرياضة السعودية بدعم أمير الرياضة سمو سيدي ولي العهد، وكذلك هيئة الرياضة ودعمها اللا محدود، حيث أصبحنا في أعين الاتحادات القارية الدولية بمختلف الألعاب، منوها بأن المملكة قادرة على إنجاح أي بطولة تستضيفها على أرضها، ولدينا العديد من الأمثلة والنماذج من بطولات سابقة أقيمت هنا، نالت على أثرها المملكة العديد من الإشادات من مختلف دول العالم، وكل هذه البطولات ما هي إلا امتداد لنجاح رؤية المملكة 2030 بإذن الله.

» الصياح: رياضة مميزة

خالد الصياح رئيس نادي الثقبة، أكد أنه ليس مستغربا إطلاقا استضافة المملكة مثل هذا الحدث العالمي، حيث إن الاستضافة للتظاهرات العالمية وأمام أنظار ومشاهدة ملايين المتابعين حول العالم ما هي إلا تأكيد على مكانة المملكة على مستوى العالم، ومثل هذه التنظيمات، التي تقام على أرض المملكة تتواكب بلا شك مع رؤية أمير الشباب سمو سيدي صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان ولي العهد، ويجب أن ندرك أن رياضة رفع الأثقال السعودية اليوم تعتبر من الرياضات المميزة على مستوى القارة الآسيوية، وتنظيمنا لهذا الحدث هو إطلاع للعالم وليس فقط القارة الآسيوية على ما وصلت له اللعبة السعودية من حضور ومستويات مميزة، مقدما شكره لهيئة الرياضة، وكذلك لاتحاد رفع الأثقال السعودي على جهودهم الكبيرة للحصول على هذا التنظيم العالمي.

»السلموني: جهود ضخمة للاستضافة

أحمد السلموني مدرب بناء الأجسام، أبدى سعادته الكبيرة بإقامة هذه البطولة العالمية في رفع الأثقال على أرض المملكة لأول مرة، مشيرا إلى أن تلك الخطوة، وذلك الاختيار لم يأت من فراغ، بل جاء عقب جهود ضخمة وجبارة ممثلة في القيادة الرياضية السعودية وكذلك اتحاد اللعبة، وإن شاء الله نرى المزيد من البطولات العالمية في قادم السنوات على أرض المملكة الحبيبة؛ كونها قادرة على احتضان منافسات كبيرة وعالمية وليست مقتصرة فقط على كرة القدم، مقدما شكره الكبير لسمو سيدي ولي العهد صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان على دعمه اللا محدود لقطاع الشباب والرياضة، مؤكدا أن العالم كله سيشاهد السعودية بصورة مختلفة على المستوى الرياضي خلال فترة قصيرة بإذن الله.

أعلن الاتحاد الدولي لرفع الأثقال (المجلس التنفيذي والكونجرس) خلال الاجتماع الأخير في لاس فيجاس الأمريكية عن فوز المملكة العربية السعودية بتنظيم بطولة العالم لرفع الأثقال تحت 20 عاما وذلك للعام 2021م، حيث تأتي هذه البطولة العالمية الكبيرة لرفع الأثقال كأول بطولة تنظم على أرض المملكة، وتأتي استضافة المملكة لها امتدادا لعدد من التظاهرات العالمية، التي تستضيفها المملكة تماشيا مع رؤية المملكة 2030.

«الميدان» سلط الضوء على هذه الاستضافة الكبيرة، التي ستقام على أرض المملكة العربية السعودية لأول مرة في تاريخ اللعبة، وذلك من خلال أخذ آراء بعض الرياضيين في المملكة سواء رؤساء أندية أو مدربين أو نجوم كرة قدم سابقين، حول هذه الاستضافة والحدث التاريخي الكبير، الذي سيكون محط أنظار الرياضيين من مختلف أنحاء العالم.