بدء المسح الميداني لرضا المستفيدين عن خدمات منافذ الشرقية

بدء المسح الميداني لرضا المستفيدين عن خدمات منافذ الشرقية

الجمعة ١ / ٠٣ / ٢٠١٩
يرصد مشروع قياس وتحقيق رضا المستفيدين من خدمات الأجهزة الحكومية بإمارة المنطقة الشرقية، نسبة رضا المستفيدين والمستفيدات من مستوى الخدمات التي تقدمها المنافذ الحدودية بالمنطقة الشرقية وسبل تطويرها، والمتمثلة في: منفذ مطار الملك فهد الدولي، وجسر الملك فهد، كذلك منفذ الرقعي، ومنفذ الخفجي، وصولاً لمنفذ البطحاء، وذلك تزامناً مع بدء عمليات المسح الميداني الذي يجريه عدد من الباحثين ممثلين لإمارة المنطقة الشرقية ومحافظاتها بإجراء المقابلات الميدانية وجهاً لوجه باختيار المجيبين بشكل عشوائي وتعبئة الاستبانات آلياً والتي تتضمن اللغتين العربية والإنجليزية عبر أجهزة لوحية «أيباد» في وقت لا يتجاوز أكثر من 3 دقائق مع كل مستفيد.

وأكد رئيس اللجنة العليا لمشروع قياس وتحقيق رضا المستفيدين من خدمات الأجهزة الحكومية بإمارة المنطقة الشرقية الأمير فهد بن عبدالله بن جلوي آل سعود، أن تلمس الاحتياجات الخدمية للمستفيدين من المواطنين والمقيمين والعمل على تطويرها بما يتناسب وتطلعاتهم، يعد من أولويات حكومتنا الرشيدة -أعزها الله-، وهو ما تعبر عنه توجيهات صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز آل سعود أمير المنطقة الشرقية رئيس المشروع، وسمو نائبه -حفظهما الله- في رفع مستوى الرضا بين أوساط المواطنين والمقيمين عن الخدمات الحكومية المقدمة بالمنطقة من خلال قياس رضاهم وفقاً لمعايير علمية دقيقة تسهم في الكشف عن جوانب القوة لتعزيزها وفرص التحسين للاستفادة منها في التطوير، فضلاً عن تحفيز الأجهزة الحكومية على بذل المزيد من العطاء والجهد في تقديم خدماتها.