«العمال» البريطاني يرفض سحب جنسية «بيغوم» الداعشية

«العمال» البريطاني يرفض سحب جنسية «بيغوم» الداعشية

السبت ٢٣ / ٠٢ / ٢٠١٩
عبر زعيم حزب العمال البريطاني، جيريمي كوربين، عن رفضه قرار وزارة الداخلية تجريد الداعشية شميمة بيغوم من جنسيتها، معتبرا أنها مواطنة بريطانية، وكان ينبغي أن تعطى «الدعم الذي تحتاجه»، وأن يسمح لها بالعودة إلى بريطانيا.

وقال كوربين لـITV: لقد ولدت في بريطانيا، ولديها الحق في البقاء فيها، من الواضح أن هناك الكثير من الأسئلة التي يجب أن تجيب عنها، ولكن تحتاج بعض الدعم أيضا، معتبرا أن لها الحق بالعودة إلى بلادها.


وأضاف: في تلك العودة، يجب أن يوجه لها الكثير من الأسئلة حول كل ما فعلته، وعند هذه النقطة، قد يتم أو لا يتم اتخاذ أي إجراء، وتابع: أعتقد أن فكرة تجريد شخص ولد في بريطانيا من جنسيته هي مناورة شديدة للغاية، وقال: في الواقع، أنا أشكك في حق وزير الداخلية في الحصول على تلك الصلاحيات.

وبيغوم، البالغة من العمر الآن 19 عاما، أنجبت طفلا في مخيم الهول في شمال سوريا بعد فرارها وزوجها الهولندي من آخر معقل للتنظيم في شرق البلاد، وطلبت من الناس التعاطف معها، والسماح لها بالعودة إلى بريطانيا، والعيش مع ابنها.

ولقيت رغبة الفتاة البريطانية بالعودة إلى المملكة المتحدة؛ من أجل طفلها المولود حديثا، رفض لندن وسحب جنسيتها، فيما رفضت دولة والدتها تسميتها بمواطنة بنجلاديشية ولها الحق بالعودة والعيش فيها.
المزيد من المقالات
x