إنقاذ بحار فرنسي شرق جزيرة «فرسان»

إنقاذ بحار فرنسي شرق جزيرة «فرسان»

الاحد ١٧ / ٠٢ / ٢٠١٩
تمكنت القوات البحرية الملكية السعودية وسفن حرس الحدود، من إنقاذ بحار فرنسي تعرض لحالة مرضية طارئة على يخت شراعي في المياه الدولية شرق أرخبيل فرسان مساء أول أمس الجمعة.

وتبين أنه بحار فرنسي الجنسية يبلغ من العمر 72 عاما، تعرض لحالة نزيف داخلي على متن قارب شراعي في المياه الدولية على بعد 70 ميلا بحريا غرب جزيرة فرسان.


وأوضح المتحدث الرسمي لحرس الحدود المقدم مسفر القريني، أن مركز تنسيق البحث والإنقاذ بجدة استقبل البريد الإلكتروني من مركز البحث والإنقاذ الفرنسي مفاده تعرض أحد طاقم قارب شراعي في عرض البحر لحالة مرضية تستدعي إخلاءه، وعلى الفور تم التواصل عن طريق الاتصال الفضائي مع كابتن القارب الشراعي، وإعداد دائرة اتصال مع الطبيب المناوب بمستشفي الملك فهد بجدة لإعطائه النصائح والإرشادات الطبية لحين تنفيذ عملية الإخلاء، وقام المركز بتمرير البلاغات اللازمة للجهات ذات العلاقة لتكليف الوحدات البحرية لديها لتقديم المساعدة الطبية العاجلة وسرعة إخلاء المريض، حيث هرعت السفن والدوريات البحرية للموقع وشاركت سفينة تابعة للقوات البحرية الملكية السعودية وسفينة بعيدة مدى وزورق ذو سرعة عالية، مع كوادر طبية تابعة لحرس الحدود السعودي بعد تحديد نقطة التقاء لتوزيع المهام لإعداد خطة عملية الاخلاء، حيث باشرت سفينة القوات البحرية عملية إنزال المريض إلى العيادة الطبية بالسفينة وإجراء الفحوصات اللازمة وتقديم الرعاية الطبية له.
المزيد من المقالات
x