تمكن الفريق الطبي بالخدمات الصحية للهيئة الملكية بالجبيل من إجراء 46 عملية جراحة أطفال بزيادة بلغت ٩١% خلال الـ3 أشهر الماضية، حيث ساهمت جميع هذه العمليات في إنقاذ حياة أطفال حديثي الولادة، استطاعوا بعدها ممارسة حياتهم بشكل طبيعي.

وقال استشاري جراحة الأطفال بالخدمات الصحية للهيئة الملكية بالجبيل د. محمد المغنم: إنه تم مؤخراً تفعيل إجراء العمليات الجراحية المتقدمة لجراحة الأطفال بواسطة المنظار وجميعها عمليات دقيقة ومتقدمة، وبعضها لا يتم عمله إلا في مراكز عالمية.

وذكر د. محمد المغنم أن بعضاً من العمليات التي تم إنجازها منها عملية فتاق أربي لطفلة عمرها شهر تمت بواسطة المنظار الدقيق، وعملية إصلاح فتق الحجاب الحاجز لمولود، كما تم إنهاء معاناة مريضة مقعدة تعاني ارتجاع المعدة والمريء إلى الرئتين يتم تغذيتها بأنبوب من خلال الأنف تم فيها عمل طي للمعدة وعمل أنبوب تغذية معدية بالمنظار على إثرها مارست الطفلة حياتها بشكل طبيعي. وأضاف: إنه من العمليات الجراحية المتقدمة التي تمت عملية إنقاذ حياة طفل يعاني التواء بالأمعاء وانتفاخا بالبطن تم فيها استئصال الأمعاء وتوصيلها بالمستقيم من خلال المنظار.

يذكر أن قسم جراحة الأطفال بمستشفى الهيئة الملكية بالجبيل يقوم باستقبال كافة الحالات الجراحية للأطفال ويعمل بطاقة استيعابية عالية لخدمة المستفيدين.