الخريجي: الأغنية الشعبية وراء نجاح الفنون الحديثة

رحيل الفنان سلامة العبدالله والملحن صالح الشهري خسارة للساحة الفنية

الخريجي: الأغنية الشعبية وراء نجاح الفنون الحديثة

الثلاثاء ١٢ / ٠٢ / ٢٠١٩
قال صاحب الـ 600 قصيدة مغناة الشاعر المبدع والمتنوع سعد الخريجي، إن رحيل الفنان سلامة العبدالله والملحن صالح الشهري -رحمهما الله- من أكثر الأخبار المؤلمة التي أثرت فيه. وذكر الخريجي في حواره مع «اليوم» أن الساحة الفنية ما زالت بخير من خلال تعاون المطربين والملحنين والشعراء، إلا أن لكل زمن ظروفه وأحكامه.

¿ كيف ترى الساحة الفنية في الفترة الحالية التي تشهد انتعاشا فنيا كبيرا؟


- الساحة الفنية تتجه بخطوات مميزة بتعاون الجميع وتكاتف الجهود، أشعر بارتياح كبير بعد أن وجدت الحماس والتعاون بين المطربين والملحنين والشعراء.

¿ هل يجد الشاعر الخريجي نفسه بين كلمات الأغنية الشعبية أكثر من الأغاني الحديثة؟

- لا أعتقد ذلك.. فأنا موجود بشكل عام وسط الساحة الشعبية الشعرية والغنائية الفنية، فالأغنية الحديثة فرع من الأغنية الشعبية حتى وإن كانت الأخيرة هي الأصل في نجاح الفنون الحديثة، لذلك ما زال محبوها ومتابعوها متواجدين بكثرة.

¿ وما جديدك على مستوى الأعمال القادمة؟

- هناك مجموعة من الأعمال تنتظر أن ترى النور ستجمع أسماء بارزة، ومنهم الملحنون د. عبدالرب إدريس وناصر الصالح ونواف الجمعان الذين سيجتمعون في نشيد وطني مختلف.

¿ تعاني الساحة الفنية تخمة أسماء إلا أنها سرعان ما تختفي.. ما أسباب ذلك من وجهة نظرك؟

- الأسباب واضحة وبسيطة، هي أن الأساس ضعيف من البداية، فمن لا يمتلك مقومات البقاء سوف يختفي وإن كان ظهوره لافتا وكبيرا؛ لأن من السهل الظهور لكن من الصعب الاستمرار، كما أن المحافظة على البقاء في القمة يتطلب جهدا وذكاء وأدوات متمكنة، فالجمهور قادر على تصنيف الغث من السمين، كما أن المتلقي لم يعد ساذجا وإن انساق مع البعض ممن خدمهم الإعلام، ولكن سرعان ما سيشعر بالملل ويغير اختياراته.

¿ من المسؤول عن اختفاء أسماء فنية كان لها بصمات واضحة في عالم الأغنية السعودية والخليجية؟

- الأسباب عديدة، ولكن قد تختصر في بعض الشركات الفنية والقنوات التلفازية، التي تجاهلت من يستحق الاهتمام وركزت على أنصاف المواهب.

لذلك نحتاج من الإعلام والجهات ذات العلاقة أن يصححوا مسارات كثيرة في عملهم، لتسليط الضوء على من يستحق، إضافة لصقل المواهب الشابة الحقيقية التي تحتاج لمن يأخذ بيدهم ليتعرف عليهم الجمهور.

¿ كيف هي علاقتك بالوسط الفني؟

- علاقتي طيبة مع الجميع إلى أبعد الحدود.

¿ هل أنت مع عمل برنامج مسابقات خاص يعنى بالفن والشعر الشعبي؟

- لا أحبذ هذا.. يوجد ما هو جيد المستوى وما هو ضعيف، ولهذا النوع من المسابقات جمهوره ومحبوه، والكل حر فيما يحب ويهوى.

¿ هل عرض عليك المشاركة في لجان تحكيم للشعر؟

- عرض علي من دول خليجية ورفضت لأسبابي الخاصة حينها.

¿ ما أبرز شيء خسرته في مسيرتك الفنية؟

- أكبر خسارة مؤلمة عشتها هي رحيل الفنان سلامة العبدالله والملحن صالح الشهري.

¿ هل تهتم بالتعامل مع وسائل التواصل الاجتماعي؟

- لم أكن مهتما بها سابقا، ولكن متطلبات الحياة حتمت علينا ذلك، خصوصا أنها فرضت نفسها بقوة، ولكن وجودي لا يتجاوز حسابا في تويتر فقط، فيما بقية المواقع لا أتعامل معها.
المزيد من المقالات