2000 مشوار لمشروع «رفقتي» خلال عام

2000 مشوار لمشروع «رفقتي» خلال عام

الجمعة ٨ / ٠٢ / ٢٠١٩


قام مشروع «رفقتي» الذي يُعنى بنقل الأشخاص ذوي الإعاقة وكبار السن والمرضى بجمعية الأشخاص ذوي الإعاقة بالأحساء عبر سيارات مجهزة وكوادر مؤهلة بتنفيذ أكثر من «2000» مشوار خلال عام 2018م.

وأوضح المدير التنفيذي للجمعية عبداللطيف الجعفري أن مشروع «رفقتي» أحد البرامج والمشاريع المتنوعة التي نفذتها الجمعية لخدمة الأشخاص ذوي الإعاقة، والتي تعتبر حتمية في طريقة تعاطيهم مع الحياة كونهم مكونا اجتماعيا حاضرا بيننا يتطلب منا كل الدعم والمساندة لمساعدتهم على الاندماج في المجتمع.

وذكر مدير إدارة خدمات المستفيدين عبدالرحمن الملا أن الجمعية حرصت في هذا المشروع على تأمين الراحة التامة للمستفيد ومرافقه من خلال اتباع وسائل الأمان والسلامة في عملية التنقل والحركة، مبينا أن هذا المشروع يعد فرصة للتواصل المجتمعي والأسري للجميع.

يذكر أن برنامج العلاج التأهيلي الذي تقدمه جمعية الأشخاص ذوي الإعاقة بالأحساء فتح باب الأمل لحياة طبيعية أمام «120مستفيدا» خلال عام 2018م، ليمكنهم -بإذن الله- من التخلص من الإعاقة بعد الخضوع لبرنامج علاجي تأهيلي مقنن، يتم خلاله تحفيز الإحساس الموضعي، وتخفيف التقرحات والآلام الناتجة عن الشلل وتبلد الإحساس، حيث بلغ حجم الإنفاق عليه خلال 2018م حوالي 790.000 ريال.

وعن البرنامج ذكر الجعفري أن هذا البرنامج يأتي كأحد البرامج الضخمة التي تقدمها لمستفيديها للحد من العقبات التي قد تواجههم بسبب ظروف إعاقتهم، مؤكدا حرص الجمعية المستمر على تبني برامج ومشاريع تأهيلية وصحية وعلاجية للأشخاص ذوي الإعاقة تعتبر ذات مخرجات حتمية في طريقة تعاطيهم مع الحياة وتحقيق الاستقرار النفسي لديهم.

وذكر الملا أن البرنامج استفاد منه من الذكور (71 مستفيدا) ومن الإناث (49 مستفيدة)، في حين استفاد منه من الأطفال (103) ومن الكبار (17)، مبينا أن مجموع الجلسات خلال 2018م (17.280) جلسة، بحيث يصبح عدد الجلسات للمستفيد الواحد خلال العام (144) جلسة.