أعلنت بلدية محافظة القطيف عن بدء استقبال طلبات استئجار مواقع السوق الشعبي في مشروع وسط العوامية بمحافظة القطيف اعتبارا من اليوم الثلاثاء ولمدة 3 أيام تنتهي بدوام يوم الخميس القادم.

وخصصت البلدية 5 أنشطة حرفية في المناطق المخصصة للاستثمار في المشروع تتضمن الحرفيين، محلات العطارة، أحجار كريمة وخواتم، مخبز عربي، مخبز تاوة.

وأكد رئيس بلدية محافظة القطيف المهندس زياد مغربل، أن البلدية خصصت 5 أنشطة حرفية في المناطق المخصصة للاستثمار في المشروع، مبينا أن البلدية على تواصل مع أصحاب الحرف التراثية لتخصيص مواقع خاصة، مؤكدا أن نسبة الاستثمار لا تتجاوز 3% من إجمالي المشروع. مضيفا إن المشروع يتضمن عددا من المعالم المعمارية التي توفر خدمات متعددة ثقافية وترويحية واقتصادية واجتماعية لخدمة سكان وزوار القطيف ليصبح مشروع وسط العوامية بحد ذاته قلبا نابضا بالحياة، لافتا إلى أن المشروع يتضمن 7 أقسام رئيسية هي: مباني السوق الشعبي، مباني الفناء الرئيسي، الأبراج التراثية، مباني المركز الثقافي، البيت التراثي، تنسيق المواقع، الطرق والمواقف.

وذكر أن مباني السوق الشعبي تمتد على طول الطريق المؤدي إلى الساحة المركزية، وتضم سبعة مبانٍ متفاوتة الأحجام، وفي كل منها وحدات منفصلة تتكون من طابق أو طابقين أعدت للاستثمار، كما تضم بعض المباني شرفات مفتوحة لاستخدامها كمقاهٍ، أو استراحات للزائرين، أو أماكن لعرض البضائع.

وأضاف إن مباني الفناء الرئيسي تقع في الساحة المركزية، والتي تتكون من مبنيين رئيسيين، وفي كل منها عدد من المحلات أعدت للاستثمار، وتتوسطها ساحة الفناء، موضحا أن الأبراج التراثية من أبرز المعالم في المشروع، وهي خمسة أبراج صممت لتكون مرجعا بصريا يرشد الزائرين إلى وجهتهم، وتحاكي هذه الأبراج التاريخ المعماري للمنطقة وتتميز أيضا بحوائطها الطينية السميكة ذات النوافذ الضيقة.