رجع بخفي حنين

حكاية مثل

رجع بخفي حنين

الجمعة ٠١ / ٠٢ / ٢٠١٩
كان حنين إسكافيا من أهل الحيرة، فساومه أعرابي بخفين، واختلفا حتى أغضبه، فأراد حنين غيظ الأعرابي، وعندما رحل الأعرابي أخذ حنين أحد خفيه وطرحه في الطريق، ثم ألقى الآخر في موضع آخر، فلما مر الأعرابي بأحدهما قال: ما أشبه هذا الخف بخف حنين ولو كان معه الآخر لأخذته، ومضى، فلما انتهى إلى الآخر ندم على تركه الأول، وقد كمن له حنين، فلما مضى الأعرابي في طلب الأول عمد حنين إلى راحلته وما عليها فذهب بها، وأقبل الأعرابي وليس معه إلا الخفان، فقال له قومه: ماذا جئت به من سفرك؟ قال: جئتكم بخفي حنين، فذهبت مثلا.
المزيد من المقالات
x