تفاصيل مأساة نحر طفل أمام والدته بالمدينة المنورة

تفاصيل مأساة نحر طفل أمام والدته بالمدينة المنورة



لقي الطفل «زكريا بدر علي الجابر» ذو الستة أعوام، مصرعه نحرا أمام مرأى والدته على يد مجرم أربعيني مجهول، بالقرب من أحد مقاهي طريق الأمير سلطان بن عبدالعزيز بالمدينة المنورة.

وروى جد الطفل لأمه «ناصر علي الفايز» ببلدة الشعبة بالأحساء تفاصيل الحادث لـ«اليوم» ، وقال بصوت باكٍ: «ابنتي تعمل في جدة، وذهبت مع ابنها زكريا في زيارة إلى المدينة المنورة، وحين طلب الطفل وجبة من أحد المقاهي على طريق الأمير سلطان بن سلمان في المدينة، فوجئ بالجاني الذي خطفه من حضن أمه، وكسر زجاج أحد المحلات ليستخدمه كأداة في نحر الطفل، على الرغم من محاولة أمه انقاذ ابنها والاستنجاد المارة، إلا أنها دخلت في حالة غيبوبة إثر الهلع الذي انتابها من مشاهدة ابنها وسط بركة من الدماء، ونقلت على إثرها إلى المستشفى، لا سيما وأنها تعاني من مرض في القلب».

وتابع جد الطفل الحديث: «المجرم قام بمقاومة المتواجدين، وإصابة رجل الأمن، في حين تمكنت الجهات الأمنية من الإمساك به»