ملاحقة مؤجري المخيمات الشتوية المخالفة بالنعيرية

ملاحقة مؤجري المخيمات الشتوية المخالفة بالنعيرية

الخميس ٣١ / ٠١ / ٢٠١٩
كشفت جولات ميدانية نفذتها لجنة المخيمات بمحافظة النعيرية عن عدد من تجاوزات مؤجري الخيام في عدد من المواقع المخالفة، وستعمل اللجنة خلال الأيام القليلة القادمة على إزالة المخالفات وإلزام أصحابها بالتقيد بالتعليمات لحين انتهاء موسم التخييم الشتوي هذا العام.

وأوضح محافظ النعيرية إبراهيم الخريف أن الجولات التي تنفذها اللجنة تأتي وفقا لتوجيهات صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف أمير المنطقة وسمو نائبه، بمتابعة أوضاع المخيمات الشتوية والتأكد من تطبيق أصحاب هذه المخيمات للأنظمة والتعليمات، مبينا أن اللجنة حددت مواقع للتأجير وفقا لتعليمات تنظيمية سابقة وضوابط أمنية محددة، وشددت على أهمية ربط أسماء المستأجرين في نظام «شموس»، مؤكدا التزام الجميع بتطبيق التعليمات وعدم السماح بالتأجير خلافا لهذه الضوابط أو مخالفتها.

وذكر محافظ النعيرية أن اللجنة ضبطت عددا من العمالة الوافدة يمتهنون تأجير المخيمات، دون وجود كفلائهم وهو ما يعد مخالفة صريحة للتعليمات وأمرا يوجب محاسبة الكفلاء وإحالة المقبوض عليهم من العمالة الوافدة إلى جهات الاختصاص، داعيا الجميع إلى أهمية التقيد بالتعليمات لما فيها من المصلحة العامة.

وكانت لجنة من عدة جهات برئاسة محافظ النعيرية قد عقدت اجتماعات سابقة لتنظيم المخيمات الشتوية، تبعها تنفيذ حملات ميدانية قبل نحو أربعة أشهر لإعادة تنظيم مواقع المخيمات في نقاط محددة ومنظمة على طريقي أبوحدرية والساجي وإزالة المخلفات السابقة والتي كانت تسبب عبثا بيئيا وتشوها بصريا في مداخل المحافظة، وإخضاع هذه المخيمات لنظام أمني مساوٍ للمستأجرين في الفنادق والوحدات السكنية.

وتعتبر النعيرية من أشهر المحافظات إقبالا على التخييم في فصل الشتاء، وتشهد خلال هذه الفترة توافد الزوار من كافة مناطق المملكة ودول الخليج المجاورة، واستطاعت على مدى سنوات أن تكون محط أنظار عشاق الكشتات والرحلات البرية، إلى جانب تميزها في المستوى السياحي بإقامة مهرجان ينظم العديد من البرامج الثقافية والترفيهية والفعاليات المرتبطة بالتراث والموروث الشعبي.