تحذيرات للمبتعثين من مواقع «حل الواجبات»

تحذيرات للمبتعثين من مواقع «حل الواجبات»

الأربعاء ٣٠ / ٠١ / ٢٠١٩
حذرت الملحقية الثقافية في الولايات المتحدة الأميركية الطلاب والطالبات المبتعثين للدراسة الأكاديمية من تعاملهم مع مواقع إلكترونية لحل الواجبات التي يتم تكليفهم بها من قبل أساتذة الجامعات، وذلك لمخالفتها للأنظمة حسب قوانين الهجرة الأميركية، مشددة على عدم التعامل مع تلك المواقع في حل الواجبات الدراسية والتي تسببت في إلغاء بعض التأشيرات الدراسية للطلاب والطالبات في عدد من المطارات بسبب تعاملهم مع هذه المواقع لحل الواجبات.

وكشف مصدر لـ «اليوم» أن الحالات التي تم إلغاء تأشيراتهم من الطلاب والطالبات قليل وتعد حالات فردية، مقارنة بعدد المبتعثين والمبتعثات في الولايات المتحدة الأمريكية، مشيرا إلى أن إلغاء التأشيرات للطلاب حسب ما يُرفع من الجامعة لإدارة الهجرة الأمريكية بوجود مخالفات من هذا النوع على الطالب أو الطالبة، مشددا على أهمية سلوك المبتعثين والمبتعثات الدراسية في الجامعات التي تقوم بمخاطبة إدارة الهجرة الأمريكية دون علم المبتعث.

وكان الملحق الثقافي بالولايات المتحدة الأميركية د. محمد العيسى قد وجه رسالة لكافة المبتعثين والدارسين في الولايات المتحدة الأميركية قال فيها: «بناء على ما وردنا من سفارة خادم الحرمين الشريفين بالولايات المتحدة الأميركية، فإنه لوحظ إلغاء بعض التأشيرات الدراسية لأبنائنا الطلاب في عدد من المطارات بسبب تعاملات هؤلاء الطلاب مع مواقع إلكترونية في حل الواجبات الجامعية، والتي تعتبرها إدارة الهجرة الأميركية مخالفة صريحة لأنظمة التأشيرات، وتم بناء على ذلك إعادة هؤلاء إلى المملكة، لذا نود التنويه والتشديد على أبنائنا الطلاب بعدم مخالفة أنظمة التأشيرات وقوانين إدارة الهجرة الأميركية، والحرص على عدم التعامل مع المواقع الإلكترونية التي تحل الواجبات الجامعية وتخالف النظام. ونؤكد دائما على أبنائنا الطلاب التركيز على الهدف الذي ابتعثتم من أجله وهو الدراسة، للعودة إلى الوطن والمساهمة في تنميته وتحقيق تطلعات القيادة الرشيدة».