نصف مليون ساعة عمل تطوعي

نصف مليون ساعة عمل تطوعي

الاثنين ٢٨ / ٠١ / ٢٠١٩
في الوقت الذي تتواصل فيه منافسات كأس أمم آسيا بالإمارات 2019، وفي ظل شغف الجمهور بمشاهدة المباريات، هناك فريق عمل يقف خلف الستار، يبذلون جهودا كبيرة ويساهمون بطاقاتهم وخبراتهم في مساعدة منظمي البطولة وضيوفها من الجماهير واللاعبين والمسؤولين والإعلاميين لضمان تجربة تليق بمكانة دولة الإمارات العربية المتحدة على مدار أسابيع البطولة الأربعة. فريق العمل التطوعي يلعب دورا حيويا خلف الكواليس لضمان سير البطولة بسلاسة والتأكد من حصول المنتخبات والضيوف والجماهير على تجربة مثالية من كافة النواحي. ويشارك في تسيير البطولة أكثر من 5 آلاف متطوع تتراوح أعمارهم بين 16-84 عاما يعملون قرابة 8 ساعات يوميا للقيام بالعديد من المهام الأساسية لإنجاح البطولة كالبروتوكول والمراسم واعتماد الضيوف والتسويق والإعلام.

ويمتلك العديد من المتطوعين خبرة واسعة في تنظيم الأحداث الرياضية الكبرى، بينما تمثل البطولة فرصة استثنائية لآخرين في تنمية مهاراتهم والحصول على خبرة فريدة في الحقل الرياضي.

بدوره قال الاتحاد الآسيوي لكرة القدم: إن متطوعي كأس آسيا في الإمارات، حققوا رقما لافتا في عدد الساعات التي ساهموا فيها بجهودهم وخبراتهم في مجال التنظيم وصل إلى نصف مليون ساعة عمل.