على عكس المتوقع.. الأطعمة منخفضة السعرات تزيد الكرش

صحتك تهمنا - دراسات حديثة

على عكس المتوقع.. الأطعمة منخفضة السعرات تزيد الكرش

الاحد ٢٧ / ٠١ / ٢٠١٩
حذرت دراسة أمريكية من النتائج المترتبة على اتباع أنظمة غذائية ذات سعرات منخفضة، حيث كشفت الدراسة أن تقليل عدد السعرات الحرارية على مدار اليوم، يؤدي على عكس المتوقع إلى زيادة الدهون خاصة في البطن، وذلك على المدى الطويل، إلى جانب زيادة احتمالية تعرض صاحبه إلى مخاطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية.

جاء ذلك نتيجة التجربة التي أجراها الباحثون على مجموعتين من الفئران الإناث، حيث تم تقليص عدد السعرات الحرارية للمجموعة الأولى، بنسبة 60%، أي ما يعادل من 800 إلى 2000 سعرة حرارية لدى الإنسان، فيما اتبعت المجموعة الثانية نظاما غذائيا طبيعيا.


وعقب مرور ثلاثة أيام من إجراء التجربة، لاحظ الباحثون انخفاض وزن المجموعة الأولى بطريقة ملحوظة، صاحبها ظهور عدد من العلامات التحذيرية الخطيرة مثل ارتفاع ضغط الدم وزيادة نبضات القلب، وتراجع وظائف الكلى، وهزال العضلات، وزيادة كتلة الدهون وتراكمها في منطقة البطن أكثر من غيرها، إلى جانب ملاحظة عوامل خطر الإصابة بمرض السكري وأمراض القلب على المدى البعيد، فيما أكد الباحثون اختفاء جميع تلك العلامات الخطرة من فئران المجموعة الأولى بمجرّد عودتها إلى اتباع نظام غذائي عادي.

في سياق متصل، أكّد فريق من الباحثين الأمريكيين في مؤتمر بشأن الأمراض القلبية والأيضية مؤخراً، أن تقليل السعرات الحرارية اليومية بكمية كبيرة يزيد من كتلة الدهون في الجسم خاصة في منطقة البطن، وبالتالي يعطّل العديد من وظائف التمثيل الغذائي.
المزيد من المقالات
x