واشنطن تؤيد سلمية احتجاجات السودان

واشنطن تؤيد سلمية احتجاجات السودان

الخميس ٢٤ / ٠١ / ٢٠١٩
أعلن تجمع المهنيين السودانيين، و3 تحالفات معارضة، عن انطلاق مسيرات احتجاجية مناهضة للحكومة في كل أنحاء البلاد، اليوم الخميس، فيما أيدت وزارة الخارجية الأمريكية، «المطالب القانونية» للمتظاهرين في السودان.

وقال مساعد المتحدث باسم الخارجية الأمريكية، روبرت بالادينو، الأربعاء: إن بلاده تؤكد للصحفيين انزعاجها بسبب ازدياد الاعتقالات والاحتجازات، وأيضا أعداد المصابين والقتلى على مدى أربعة أسابيع من الاحتجاجات في السودان.


وأضاف بالادينو في البيان: ندعو الحكومة ايضا الى السماح بإجراء تحقيق موثوق ومستقل في مقتل وإصابة محتجين.

وفي سياق احتجاجات اليوم الخميس، أصدر تجمع «المهنيين السودانيين» وتحالف نداء السودان وقوى الإجماع والتجمع الاتحادي المعارض، بيانا مشتركا دعوا فيه السودانيين في جميع مدن البلاد للخروج مواصلة للاحتجاجات والمطالبة بتنحي البشير الذي يرأس السودان منذ 1989. يشار إلى أن الاحتجاجات بدأت في 19 ديسمبر بسبب التردي الاقتصادي وأزمتي الخبز والسيولة النقدية، ليزيد المحتجون من سقف مطالبتهم بسقوط النظام.

» جولة خليجية

وفي حين وصل الرئيس البشير للعاصمة السودانية بعد زيارة إلى قطر امتدت يومين، طالبت فرنسا من جانبها إلى «وضع حد للعنف» الذي يمارسه الأمن بحق المحتجين الذين يتظاهرون ضد النظام منذ أكثر من شهر. وقالت المتحدثة باسم الخارجية الفرنسية آنييس مول: ندعو السلطات السودانية إلى اتخاذ كل التدابير لوضع حد للعنف بحق المتظاهرين المسالمين وملاحقة مرتكبي أعمال العنف..
المزيد من المقالات
x