«أستديو آسيا».. الغياب كان أجمل

«أستديو آسيا».. الغياب كان أجمل

الاثنين ٢١ / ٠١ / ٢٠١٩
الكثير من الانتقادات وجهت للقناة السعودية الرياضية على خلفية غيابها عن تقديم التغطيات الخاصة للحدث القاري، الذي تستضيفه دولة الإمارات العربية المتحدة، حتى إن الكثيرين شعروا بأن الأخضر سيكون بعيدا كل البعد عن المشاركة في هذا المحفل. ويبدو أن كثرة الانتقادات قادت إلى تحركات سريعة، من أجل تدارك ما يمكن تداركه، حيث قدمت القناة الرياضية برنامجا حمل عنوان «أستديو آسيا»، لكنه كان صادما بالنسبة لعشاق كرة القدم السعودية، حيث اتضح غياب التحضير الجاد لفقرات البرنامج المختلفة، حتى تفاجأ البعض بتحول مقدم البرنامج والضيوف للحديث عن المسابقات المحلية، متناسين اسم البرنامج الذي كان يجب أن يكون مختصا بالحديث عن نهائيات كأس آسيا 2019 فقط.
المزيد من المقالات
x