السومة يخيب آمال الشعب السوري للمرة الثانية

السومة يخيب آمال الشعب السوري للمرة الثانية

السبت ١٩ / ٠١ / ٢٠١٩
خيب النجم السوري عمر السومة آمال جماهير منتخب بلاده، التي كانت تعقد آمالا كبيرة عليه لأن يصنع المعجزة مع هذا المنتخب من خلال البطولة الآسيوية الحالية في الإمارات، حيث تفاءل الشارع الرياضي السوري باللاعب كثيرا قبيل بداية البطولة، خصوصا عقب التصريح الشهير الذي قال فيه سوف نذهب لمواجهة أستراليا الأخيرة في المجموعة ونحن نملك ست نقاط، وهو الأمر الذي أنعش أسهم تلك الجماهير نحو اللقب الآسيوي الكبير. السومة لم يكن على الموعد للمرة الثانية على التوالي، حيث وضعت عليه الجماهير السورية مع بداية التصفيات النهائية لكأس العالم الأخيرة آمالا عريضة لأن يقود منتخب سوريا لنهائيات كأس العالم في روسيا 2018م، للمرة الأولى في تاريخ الرياضة السورية ومسحت تلك الذكرى المؤلمة للكرة السورية وللشعب السوري، التي حدثت عام 86م عندما خرج المنتخب من المواجهة الحاسمة من أمام منتخب العراق. وسوف يعيش الشارع السوري من جديد على أمل التعويض في تصفيات كأس العالم القادمة 2022م، حيث سيراهنون على السومة ورفاقه من أجل مسح الكبوات السابقة، والعمل بشكل أكبر من أجل إسعاد الشعب السوري بالوصول للمونديال العالمي الحلم.
المزيد من المقالات
x