اتحاد الكرة السوري مطالب بالاستقالة

نجم الكرة السورية السابق ماهر السيد في حديث خاص لـ^:

اتحاد الكرة السوري مطالب بالاستقالة

الخميس ١٧ / ٠١ / ٢٠١٩
كشف نجم الكرة السورية السابق ماهر السيد في تصريح حصري لـ(اليوم) أن خروج منتخب نسور قاسيون من كأس أمم آسيا المقامة حاليًا في الإمارات يعتبر بمثابة الصدمة للشارع الرياضي السوري، وكذلك للشارع الرياضي العربي، خصوصًا عقب الترشيحات التي سبقت البطولة، والتي كانت تصب في مصلحة المنتخب السوري لكي يتجاوز الدور الأول، ويصل لمراحل متقدمة من البطولة، وذلك عطفًا على المستويات الكبيرة التي قدّمها في تصفيات كأس العالم الأخيرة.

وأضاف: كان هناك خطأ فادح من قبل اتحاد كرة القدم السوري، وذلك بالتعاقد مع المدرب الألماني بيرند شتانغه الذي يعتبر مدربًا ضعيفًا في الشخصية، ولا يملك تاريخًا تدريبيًا واسعًا، وللأسف ربما لأول مرة في تاريخ كرة القدم السورية يمنح مدرب أجنبي راتبًا شهريًا قرابة 40 ألف دولار، بينما المدرب الوطني يمنح ألف دولار، أضف لذلك قرار تعيين فادي الدباس مدير الكرة في المنتخب، إضافة لكونه رئيس اتحاد الكرة في نفس الوقت، وهو الذي لم يمارس كرة القدم إطلاقًا، فكل تلك الأخطاء ساهمت في خروج المنتخب من الدور الأول.


وأردف قائلًا: لا أخفيك أن غياب فراس الخطيب عن البطولة لم يكن بسبب الإصابة، كما ذكر المدرب في أحد تصاريحه، بل إن السبب هو شارة القيادة التي تسببت في مشكلة بين اللاعبين، وكذلك وجود بعض اللاعبين الذين لم يرغبوا بوجود فراس في تشكيلة المنتخب لهذا السبب، إضافة لذلك وجود مشاكل بين اللاعبين حتى أن المدرب فجر إبراهيم حاول أن يحتوي الأمر، ويعيد الروح للمجموعة لكن للأسف لم يسعفه الوقت. واختتم تصريحه بقوله: الكرة السورية تحتاج مستقبلًا أشخاصًا يفهمون كرة القدم، يجب أن يبدأ التخطيط مبكرًا لتصفيات كأس العالم، ويجب أن يكون هناك شغل وجهد كبير للمرحلة القادمة، ويجب أن تتم استقالة اتحاد الكرة حالًا؛ لأنه وعد الشارع الرياضي ببلوغ الدور نصف النهائي من البطولة لكنه غادر من الدور الأول، لذلك اعتذارهم للشارع الرياضي هو مغادرة المشهد.
المزيد من المقالات
x