مركز الملك سلمان يتجاوز وعورة الطريق لإغاثة 15 ألفا ببني ضبيان

عرض تجربة منصة المساعدات السعودية في ورشة دولية

مركز الملك سلمان يتجاوز وعورة الطريق لإغاثة 15 ألفا ببني ضبيان

الخميس ١٧ / ٠١ / ٢٠١٩
تمكن مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية من الوصول لمديرية بني ضبيان التابعة لمحافظة صنعاء، وتوزيع 2.567 سلة غذائية في مراكز «رحب العسيلة» و«الحسني» و«ربعة الطاهر» و«فرثع آل أحمد» و«ترسم» و«بين الحمام» و«الجربان» و«المثبلة» يستفيد منها 15.400 من سكان هذه المراكز. واستطاع المركز الوصول لهذه المديرية كأول جهة إغاثية وللمرة الثالثة على التوالي؛ ليغيث أهاليها رغم طرقها الصعبة والشاقة بصفتها منطقة مترامية الأطراف شديدة الوعورة وذلك إيمانا من المركز بأهمية التخفيف عن الأشقاء اليمنيين القاطنين في المديرية من الأعباء الحياتية، حيث يتطلب توفير وشراء احتياجاتهم المسير 5 ساعات بالسيارة لأقرب منطقة من مكان إقامتهم. وعبر الأهالي عن شكرهم للمركز، لما يقدمه من مساعدات إغاثية، حيث يعد الجهة الوحيدة التي وصلت إلى المديرية للمرة الثالثة على التوالي.

من جهة أخرى، شارك وفد من مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية ، برئاسة مساعد المشرف العام للتخطيط والتطوير د. عقيل الغامدي أمس الأول في ورشة «أفضل الممارسات في توثيق المساعدات» التي نظمها مجلس التعاون لدول الخليج والمملكة المتحدة بمقر الصندوق الكويتي للتنمية.


وعرض فريق المركز تجربة منصة المساعدات السعودية وما تحتويه من بيانات عنها وكيفية إتمام عملية تسجيلها بواسطة الجهات السعودية المانحة، وأدوات مراجعة وتدقيق المعلومات في المنصة بواسطة المركز إلى مرحلة توثيقها في منصة التتبع المالي للأمم المتحدة ولجنة المساعدات الإنمائية لمنظمة التعاون الاقتصادي والتنمية.

وأبدى المجتمعون إعجابهم بالمنصة السعودية بوصفها نموذجًا يحتذى في مجال توثيق المساعدات الإنسانية والإغاثية، وناقشوا أفضل الممارسات بشأن توثيق المساعدات في المبادرة الدولية لشفافية المساعدات، ومعايير التوثيق لدى المبادرة الدولية لشفافية المساعدات، وتحليل الشركاء و توثيق بيانات المساعدات.
المزيد من المقالات