«نسور قاسيون» يصطدمون بعقبة «الكنجارو»

«الفدائيون» يسعون لتأهل تاريخي عبر «النشامى»

«نسور قاسيون» يصطدمون بعقبة «الكنجارو»

الثلاثاء ١٥ / ٠١ / ٢٠١٩
ستكون سوريا أمام مهمة معقدة عندما تواجه أستراليا حاملة اللقب في العين، فيما تحلم فلسطين بتأهل تاريخي عندما تواجه الجار الأردني المنتشي من صدارته في أبوظبي، اليوم في الجولة الثالثة الأخيرة من المجموعة الثانية لكأس آسيا 2019 في كرة القدم.

وضمن الأردن الصدارة بست نقاط، لأن أستراليا، الوحيدة القادرة على اللحاق به، قد خسرت أمامه افتتاحا. ولا تزال منتخبات أستراليا وسوريا وفلسطين قادرة على التأهل.


ولا بديل لسوريا عن الفوز كون التعادل سيرفع رصيدها إلى نقطتين بعد تعادلها مع فلسطين وخسارتها الموجعة أمام الأردن بهدفين، فيما يؤكد لها الفوز الوصافة ومواجهة ثاني المجموعة السادسة (اليابان رهنا بفارق الأهداف عن أوزبكستان).

ويحمل المنتخب الصائم عن التهديف مع مهاجميه عمر السومة وعمر خريبين والباحث عن تأهل أول إلى الأدوار الإقصائية في ست مشاركات، عبء منح جماهيره بارقة أمل، إذ يخوض أول بطولة قارية منذ اندلاع النزاع الدامي في البلاد قبل ثمانية أعوام.

ويأمل منتخب فلسطين في الاستفادة من برودة حماسة المنتخب الأردني واحتمال مشاركته بتشكيلة رديفة، كي يحقق باكورة انتصاراته في كأس آسيا ويبلغ الأدوار الإقصائية للمرة الأولى بعد مشاركة وحيدة في 2015 خسر فيها مبارياته الثلاث.
المزيد من المقالات
x