بلدي الشرقية: جسور وأنفاق جاهزة للتسليم خلال 90 يوما

بلدي الشرقية: جسور وأنفاق جاهزة للتسليم خلال 90 يوما

الاثنين ١٤ / ٠١ / ٢٠١٩
وعد رئيس المجلس البلدي لأمانة المنطقة الشرقية عبدالهادي الشمري أهالي حاضرة الدمام بأن هناك عددا من المشاريع التنموية في الدمام ستكون جاهزة أمام المواطنين خلال الربع الأول من العام الميلادي الحالي، وأن أغلب هذه المشاريع تتضمن كباري وأنفاقا واستحداثات أخرى لا تقل مدة تنفيذها عن سنة ونصف، مثمناً الدور الهام الذي تقوم به أمانة المنطقة الشرقية ووكالة الأمانة للتعمير.

جاء ذلك خلال لقاء الشمري مع أهالي حي الجامعيين بالدمام في مجلس العوهلي، حيث استمع لمطالب الأهالي واستمع إلى ملاحظات ومقترحات أهالي الحي من ناحية مشاريع الصيانة والمشاريع الخدمية، وإيضاح الشكاوى ذات العلاقة بأعمال البلدية.


وقال الشمري لـ (اليوم): إن المجلس وكافة أعضائه بكافة لجانهم حريصون على تقديم كل ما من شأنه أن يرقى للمستوى المأمول في تقديم الخدمات للمواطنين والمقيمين، وأن المشاريع المنجزة ستكون نبراسا في تقدم المنطقة والرفع من مستوى الخدمات.

وأضاف الشمري أن اجتماعات المجلس البلدي مع أهالي الأحياء السكنية يتم خلالها رصد جميع ملاحظاتهم ومقترحاتهم، وتتم معالجتها على الفور عن طريق رئيس البلدية الذي يكون عادةً من ضمن الحضور خلال الاجتماع نفسه، منوهاً بأنه في حال احتاجت الملاحظات إلى ميزانية يتم رفعها لأمانة المنطقة الشرقية لاتخاذ اللازم بشأنها مستقبلًا، ويقوم المجلس بمتابعة مخاطباته مع الأمانة حرصاً منه على تلبية تطلعات أهالي الأحياء السكنية على أكمل وجه.

وأكد الشمري أن العديد من ملاحظات الأهالي يتم حلها بنفس اللقاء من خلال التعاون المباشر مع المسؤولين بأمانة الشرقية، والعمل اليومي على تحقيق كافة المطالب في الأحياء والعمل بالتعاون مع الجهات ذات العلاقة على تسخيرها لتوفير خدمات للمواطنين، مشيرًا إلى أن مبادرة زيارة الأهالي بالأحياء والتي انفرد بها المجلس البلدي لأمانة المنطقة الشرقية على مستوى مجالس المملكة جاءت بتوجيهات مباشرة من سمو أمير الشرقية وسمو نائبه، حرصا منهما على توفير الخدمات المناسبة للمواطنين بالالتقاء بالأهالي والاطلاع على أحيائهم والاستماع لكل الملاحظات ومعالجتها بصفة عاجلة.
المزيد من المقالات