كاتانيتش سبب تواضع مستوى «أسود الرافدين»

المدرب العراقي أكرم سلمان في حديث خاص لـ « »:

كاتانيتش سبب تواضع مستوى «أسود الرافدين»

الجمعة ١١ / ٠١ / ٢٠١٩
أبدى مدرب منتخب العراق السابق أكرم سلمان استياءه الشديد لظهور المنتخب العراقي خلال مواجهة منتخب فيتنام في افتتاح مباريات المجموعة الرابعة من البطولة الآسيوية بمستوى متواضع وحضور ضعيف على أرضية الملعب وفريق بلا هوية أو شخصية لأسود الرافدين، بالرغم من الفوز الذي جاء في الدقائق الأخيرة من عمر اللقاء..

وأكد من خلال تصريحه لجريدة (اليوم) أن هناك عدة أسباب لهذا الظهور المتواضع والمتوقع يأتي في مقدمتها ضعف إعداد المنتخب لهذه البطولة، حيث إن المباريات الودية لم تكن كافية لانسجام عناصر المجموعة، إضافة لكون المدرب سريتشكو كاتانيتش جديدا على خارطة الكرة العراقية ولم يتمكن من توظيف اللاعبين بالصورة المطلوبة، مما تسبب في إحداث ربكة على أرضية الملعب..


وأضاف إن الفوز والذي جاء متأخرا كان سببه أن المدرب لم يستطع توظيف اللاعبين وفق إمكانياتهم الفردية، وكان من المفترض أن يركز على نقاط الخصم وبالتالي كان من الممكن الاستفادة من إمكانيات لاعبي المنتخب العراقي وخبرتهم في مثل هذه المباريات، لكن للأسف المدرب أعطى فرصة لمنتخب فيتنام أن يهاجم ويسجل بسبب ضياع لاعبي منتخب العراق وسط أرضية الملعب، إلا أن التعديلات الأخيرة ساهمت في تغيير مجريات اللقاء وإن كان منتخب العراق لم يظهر ولو بنسبة 50٪ من مستواه خلال اللقاء.

وأردف قائلا: للأسف فيما لو استمر منتخب العراق على هذا المستوى المتواضع الذي ظهر به أمام منتخب فيتنام فالمتوقع أنه لن يذهب بعيدا في هذه البطولة، صحيح ربما يتجاوز مرحلة المجموعات لكنه لن يذهب بعيدا في البطولة من أجل المنافسة على اللقب فهناك منتخبات مثل السعودية وإيران قدمت في افتتاح البطولة مستوى كبيرا، وبشخصية واضحة على أرضية الملعب، عكس منتخب العراق للأسف..

واختتم تصريحه بقوله: من الصعوبة أن نتوقع البطل الذي من الممكن أن يتوج بالكأس الآسيوية، خصوصا قبل نهاية الدور الأول، كون هناك منتخبات لم تظهر بهويتها الحقيقية حتى اللحظة، ومن الممكن أن نتوقع أو نضع بعض المنتخبات في خانة المنتخبات الأوفر حظا للتتويج باللقب عقب نهاية الدور الأول.
المزيد من المقالات
x