معهد أبحاث يكشف أسباب تساقط ثلوج جبال الألب

معهد أبحاث يكشف أسباب تساقط ثلوج جبال الألب

الخميس ١٠ / ٠١ / ٢٠١٩


أعلن المعهد الألماني لأبحاث تغير المناخ في بوتسدام أنه ليس مستبعدا أن يكون هناك علاقة بين كتل الثلوج الحالية في منطقة جبال الألب وبين تغير المناخ.

وقال باحث المناخ الألماني بيتر هوفمان : "الجو أصبح أكثر دفئا، لذا هناك قدر أكبر من الرطوبة".

وأشار إلى أن هناك حاليا تدفق هائل للرياح الشمالية التي تمتلك قدرة على نقل كميات كبيرة من الرطوبة، وأضاف قائلا: "يسير هذا التدفق للرياح تحديدا في مواجهة المرتفعات المتوسطة وفي مواجهة جبال الألب"، موضحا أن ذلك يؤدي إلى تساقط الثلوج بشكل كثيف.