إجراء أول فحص مبكر للأمراض الوراثية بالجبيل

إجراء أول فحص مبكر للأمراض الوراثية بالجبيل

الثلاثاء ٠٨ / ٠١ / ٢٠١٩
أجرى الفريق الطبي بمستشفى الهيئة الملكية بالجبيل أول حالة فحص مبكر للأمراض الوراثية للجنين، حيث يعتبر هذا الإجراء الأول من نوعه والفريد على مستوى الخدمات المقدمة بالمنطقة الشرقية.

من جانبه، قال الدكتور سمير عمر عبدالله استشاري طب الأمومة والجنين رئيس قسم النساء والولادة بالخدمات الصحية للهيئة الملكية بالجبيل، إن سيدة قادمة من دولة خليجية تبلغ من العمر 35 عاما راجعت المستشفى وكانت تعاني من مرض وراثي يصيب كبد الجنين عند الحمل ويؤدي للوفاة.


وأضاف: إنه تم على الفور عمل الفحوصات الطبية اللازمة بعد معرفة التاريخ المرضي لها والطفرة المسببة للمرض الوراثي، حيث تم تشخيص الحالة وأخذ عينة من السائل المحيط بالجنين؛ لمعرفة الحالة الطبية له، وقد تبين أنه في حالة سليمة وغير مصاب، وقد أعطيت خطة متابعة للحمل لضمان حمل سليم حتى الولادة.

وشدد الدكتور سمير على أن هذه الخدمة تم تفعيلها مؤخرا بمستشفى الهيئة الملكية بالجبيل، حيث تمكن المواطنين والمقيمين من عمل هذا الإجراء الطبي المتقدم والذي يتميز به طاقم العمل بقسم النساء والولادة بالمستشفى. الجدير بالذكر أنه تم تفعيل عدد من الخدمات الطبية الجديدة المتقدمة بقسم النساء والولادة ومنها خزعة وفحوصات المشيمة، فحص السائل الأمنيوسي، التشخيص المبكر للأمراض الوراثية، التشخيص والعلاج لأمراض الجنين، الفحص التشخيصي لقلب الجنين، فحص الجنين بالموجات فوق الصوتية ورباعية الأبعاد، علاج الإجهاض المتكرر، بالإضافة لمتابعة حمل التوائم والحمل المحفوف بالمخاطر.
المزيد من المقالات
x