رفع مستوى الخدمات التقنية بالحرمين الشريفين

رفع مستوى الخدمات التقنية بالحرمين الشريفين

الاثنين ٠٧ / ٠١ / ٢٠١٩
وقعت الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي أمس، اتفاقية تعاون مع وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات، لرفع مستوى الخدمات التقنية والرقمية بالحرمين الشريفين، وذلك بحضور الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ د. عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس، ووزير الاتصالات وتقنية المعلومات م. عبدالله السواحة.

وتركز مذكرة التعاون على إنشاء شراكة بين الرئاسة ووزارة الاتصالات، وتطوير البنية التحتية الرقمية، وخلق بيئة عمل إلكترونية، والتقنيات الناشئة مثل الذكاء الاصطناعي وإنترنت الأشياء والواقع المعزز الافتراضي.


وعد الرئيس العام لشؤون الحرمين الاتفاقية ثمرة لتعاون بناء بين الرئاسة والوزارة لتطوير الأعمال التقنية لخدمة قاصدي الحرمين الشريفين وتحقيقا لرؤية المملكة «2030»، مبينا أن الاتفاقية تعد أهم اتفاقية قامت بتوقيعها الرئاسة وتعد تحولا لخدمة قاصدي الحرمين الشريفين.

من جانبه أكد وزير الاتصالات وتقنية المعلومات أن الوزارة تسعى لتفعيل ودعم التقنية في الحرمين الشريفين من خلال توقيع الاتفاقية مع الرئاسة ودعم التحول الرقمي لخدمة ضيوف الرحمن، مبينا أن البنية التحتية اليوم في الحرمين ضمن الأفضل عالميا، وقد احتفلنا الموسم الماضي بإطلاق حملة «حج ذكي» عبر عدد من التطبيقات ومن أهمها تطبيق «صحة»، وضيوف الرحمن اليوم بإمكانهم الوصول إلى الطبيب في أي مكان في المشاعر.

وبين أن الاتفاقية ستضع إطارا مؤسسيا وستنقل المعرفة والابتكار وستسهم في رفع كفاءة العاملين والمنظومة بشكل متكامل، داعيا لتضافر الجهود من الطرفين لنجاح هذه الاتفاقية.
المزيد من المقالات
x