صياغة الفضة تستهوي زوار بيت المدينة

صياغة الفضة تستهوي زوار بيت المدينة

الاحد ٦ / ٠١ / ٢٠١٩
استهوت صياغة الفضة زوار بيت منطقة المدينة المنورة بالمهرجان الوطني للتراث والثقافة بالجنادرية في دورته الثالثة والثلاثين، وحظيت بإقبال لافت، خصوصاً من النساء اللاتي يحرصن على اقتناء المشغولات والقلائد القديمة المصنوعة من الفضة.

وقال الحرفي فاروق حمزة فضل: إن زوار الجنادرية يقبلون بشكل كبير على شراء المشغولات بالفضة نظراً لارتباطها بالماضي والتراث الذي يمثل أهمية للزوار. مضيفاً بأن الزائرات يقبلن على شراء المعضدة والمخنقة والخواتم وقلائد الهلال وملبوسات الزينة لهن. مشيراً إلى أن تفاصيل النقش الدقيقة على الفضة تستهوي الزوار، فيقفون أمامه متسائلين عن آلية صنعها والزمن الذي تستغرقه كل قطعة. وأوضح العم فاروق الذي يعمل في صياغة الفضة منذ 50 عاماً أن هناك شغفاً من زوار الجنادرية بجماليات الفضة واقتنائها، باعتبارها من التراث والماضي الجميل.

من جانب آخر، يواصل بيت منطقة المدينة المنورة بالجنادرية 33 فعالياته وسط مشاركة 24 جهة حكومية وخاصة في البيت تحت إشراف إمارة منطقة المدينة المنورة.