انطلقت كأس آسيا لكرة القدم 2019 مساء أمس السبت في أبوظبي، بحفل مبسط لم يتجاوز 13 دقيقة، شارك فيه 600 عارض، قدموا ثلاث لوحات وشهد دخول أعلام المنتخبات المشاركة في البطولة.

وأقيم حفل الافتتاح البسيط برعاية الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي، وبحضور السويسري جياني إنفانتينو رئيس الاتحاد الدولي، والشيخ سلمان بن إبراهيم رئيس الاتحاد الآسيوي، وعدد من الشخصيات الرياضية العربية والآسيوية.

وأحيا الحفل الذي أقيم على استاد مدينة زايد الرياضية أمام نحو 40 ألف متفرج، الفنانون حسين الجسمي، وعيضة المنهالي، وبلقيس، الذين صدحوا بالأوبريت الذي حمل عنوان "زانها زايد"، قبل أن تنطلق المباراة الافتتاحية التي جمعت الإمارات والبحرين.

وقبل انطلاق البطولة سادت أجواء احتفالية كبيرة في محيط استاد مدينة زايد الرياضية، إذ تواجد الكثير من مشجعي المنتخب الإماراتي، صاحب الضيافة، وكذلك المشجعون البحرينيون الذين حرصوا على التواجد لمساندة منتخب بلادهم في المباراة الافتتاحية.

وكشفت اللجنة المحلية المنظمة للبطولة القارية، أن 600 من المؤدين والراقصين المحترفين من الإمارات ومختلف أرجاء العالم شاركوا في حفل الافتتاح الذي تضمن طبولا ورقصات وغيرها من الأحداث المثيرة.

واستمر حفل الافتتاح 13 دقيقة، قبل إطلاق صافرة بداية المباراة الافتتاحية.

واستعرض الحفل قصة تميمة البطولة وهو الصقر (منصور)، حيث روى العرض عشق الصقور في الإمارات، وعبر عن حرارة الاستقبال لضيوف الإمارات.

وأشرف على إعداد الحفل مجموعة من الخبراء الذين سبق لهم الإشراف على نهائي دوري أبطال أوروبا منذ عام 2014، وبطولة أمم أوروبا 2016 ، والعديد من نسخ كأس الأمم الأفريقية.