أبوظبي تناقش مستقبل النشر الإلكتروني والقرصنة

أبوظبي تناقش مستقبل النشر الإلكتروني والقرصنة

الاحد ٠٦ / ٠١ / ٢٠١٩
نظمت دائرة الثقافة في أبوظبي منتدى النشر الإلكتروني، الذي بدأ نهاية الأسبوع الماضي، ويستمر إلى نهاية الشهر الجاري، بمنارة السعديات.

وسيناقش المستجدات في عالم النشر والقراءة، وعمل مقارنة لصناعة الكتابين الإلكتروني والمسموع، من خلال استضافة أهم الشخصيات، ويتضمن جلسات حوار ونقاش لموضوع «صناعة الكتاب الإلكتروني في العالم العربي» ودور المؤسسات الثقافية في دعم المشاريع الإلكترونية، كما يتضمن جلسات مخصصة لنوادي الكتب الافتراضية ودورها في جذب فئة الشباب، والمدونات المسموعة «البودكاست» والمواضيع التي يطرحها البودكاست العربي مقابل العالمي، إضافة إلى مناظرة نقاشية حول حقوق الملكية الخاصة بالكتاب الإلكتروني بين حماية حقوق النشر ونشر المعرفة.


ويناقش المنتدى أيضا «الكتاب الإلكتروني في المدارس» وكيفية تضمينه في المناهج التعليمية، إضافة الى ورشة عمل «كيف تحمي كتابك الإلكتروني من القرصنة»، وتعرض طرق الحماية من القرصنة قبل نشر الكتاب الإلكتروني وبعد نشره، إضافة لعرض قوانين ونظم حقوق الملكية الفكرية في العالم، ومنطقة الشرق الأوسط.

يُذكر أن دائرة الثقافة والسياحة تتولى مهام حفظ وحماية تراث وثقافة الإمارة والترويج لها ثقافيا وتأكيد مكانة الإمارة العالمية باعتبارها وجهة سياحية وثقافية، كما تتولى الدائرة قيادة القطاع السياحي في الإمارة والترويج لها دوليا كوجهة سياحية من خلال تنفيذ العديد من الأنشطة والأعمال التي تستهدف استقطاب الزوار والمستثمرين.
المزيد من المقالات