«القارة الصفراء» مع موعد للتاريخ

«القارة الصفراء» مع موعد للتاريخ

السبت ٠٥ / ٠١ / ٢٠١٩
تترقب القارة الآسيوية انطلاقة تاريخية لبطولة كأس آسيا 2019 عندما تنطلق اليوم في العاصمة الإماراتية أبوظبي.

وقرر المكتب التنفيذي للاتحاد الآسيوي لكرة القدم برئاسة الشيخ سلمان بن إبراهيم ال خليفة منتصف إبريل 2014 زيادة عدد المنتخبات المشاركة بالبطولة الأكبر بالقارة من 16 إلى 24 منتخبا يلعبون في ست مجموعات يتأهل المتصدر والوصيف إلى دور الـ 16، إضافة إلى أفضل أربعة منتخبات تنال المركز الثالث.


كما ستشهد البطولة تخصيص جوائز مالية للمرة الأولى في تاريخ المسابقة، حيث سيحصل صاحب اللقب على خمسة ملايين دولار وصاحب المركز الثاني على ثلاثة ملايين دولار، بينما ستكون مكافأة المركزين الثالث والرابع مليون دولار لكليهما وبقية المنتخبات ستحصل على مائتي ألف دولار.

وأكد الشيخ سلمان بن إبراهيم ال خليفة رئيس الاتحاد الآسيوي للعبة أن آسيا على موعد حقيقي مع المستقبل المبهر، انطلاقا من الاستغلال الأمثل لإمكاناتها وتنوعها وقيمتها الكروية الحقيقية التي يشعر ويتناغم معها الاتحاد القاري بكل دقة.

وأضاف آل خليفة: «نحن على موعد مع التاريخ الذي يجسد روح الكرة الآسيوية ويمنح فضاءات واسعة للتواجد والمشاركة والتنافس وإبراز القيمة الحقيقية للوحدة الآسيوية وللتطور الكروي والشغف الذي تمتلكه آسيا».

وتشهد البطولة المرتقبة مشاركة الحكم المساعد الخامس في مباريات دور المجموعات ودور الستة عشر، كما سيتم استخدام تقنية حكم الفيديو المساعد «فار» ابتداء من دور الثمانية، بالإضافة إلى اعتماد التبديل الرابع خلال المباريات التي يتم فيها اللجوء إلى وقت إضافي سواء كان المنتخب قد استنفد أو لم يستنفد تبديلاته المتاحة.
المزيد من المقالات
x