مصيـدة الطيـور

صور مقروءة

مصيـدة الطيـور

الأربعاء ٢٦ / ١٢ / ٢٠١٨
للفنان الهولندي بيـتر بـريغــل الأبّ عام 1601م، قد تكون هذه أقدم لوحة عن الشتاء في الفنّ الأوروبّي، كما أنها إحدى أكثر اللوحات التي رسمها بيتر بريغل الأبّ شعبيةً، وقد استُنسخت اللوحة مرّات عديدة، واللوحة تنتمي إلى تلك النوعية من الأعمال التشكيلية التي يحتاج الناظر إليها لعدسات مكبّرة كي يلمّ بتفاصيلها الصغيرة والكثيرة، بريغل يرسم في هذه اللوحة قرية هادئة يغمرها ضوء خافت ومغطّاة بالثلج، بينما يستمتع سكّانها بالمشي أو التزلّج فوق مياه النهر المتجمّد، وفي مقدّمة المنظر وتحت الشجرة العالية إلى اليمين، نُصبت مصيدة للطيور تتضمّن بابا مُقاما على عصا بحيث إذا حرّك الطائر الحبل المتّصل بالعصا فإن المصيدة تُغلق عليه تلقائيا، والبشر في اللوحة يبدون مثل الطيور والشتاء قد يكون المصيدة. المتزلّجون والطيور يتشابهون هنا في لا مبالاتهم وهشاشتهم أمام المخاطر التي تواجههم.
المزيد من المقالات