السجانة.. حرفة شرقية جديدة تفاجئ زوار الجنادرية

السجانة.. حرفة شرقية جديدة تفاجئ زوار الجنادرية

الاثنين ٢٤ / ١٢ / ٢٠١٨


ظلت المنطقة الشرقية تعلي من شأن تراثها الممتد عبر سنوات طوال، فهي ذات حضارات متعاقبة وموغلة في القدم وما زالت تتمسك بهذا الموروث التاريخي.


وعرفت المنطقة بالإبداع في كثير من الحرف والصناعات اليدوية، فقد اتجه سكان الشرقية لتلبية حاجاتهم بتسخير المواد المتاحة محليا، وقد توصلوا إلى ابتكارات عديدة في هذا المجال.

ومن الحرف اليدوية التي اشتهرت بها المنطقة هي «السجانة» أو «السجين».

وأوضح السجان حسين صالح كريكشي 56 سنة، أنه ظل يمارس الحرفة منذ 25 عاما بعدما ورثها عن والده، ومن قبله جده وما زال يمارسها حتى الآن في مدينة القطيف.

وذكر أن السجانة هي استخراج أعمدة أسقف المنازل قديما من جذوع النخل واستخراج الحطب وأوعية الأعلاف للمواشي، مبينا أن هذه المرة الأولى التي يشارك بهذه الحرفة في الجنادرية التي لاقت اهتمام واستحسان الزوار في الجنادرية.
المزيد من المقالات