انتحار مراهق بالخبر بسبب "البلايستيشن"

انتحار مراهق بالخبر بسبب "البلايستيشن"

الاحد ٢٣ / ١٢ / ٢٠١٨
توفي صبي 16 عاما في منزله حيث من المرجح ان يكون اقدم على الإنتحار بسبب لعبة البلاستيشن التي كان يلعبها بإستمرار .

وقال مصدر امني ان ذويه عثرو عليه متوفي بداخل غرفته بسكنهم بالخبر ، ويشير ذويه انه من الممكن ان يكون ابنهم اقدم على الإنتحار نتيجة تاثره بالالعاب الالكترونية التي يلعبها لأوقات طويله .

وآشار المصدر انه لايوجد ما يؤكد بشكل قاطع ارتباط الوفاة بالالعاب الالكترونية

وقد باشرت شرطة الخبر الحادثة واحالت الجثمان للطب الشرعي.