الحكومة السودانية: تخريب الممتلكات أمر مرفوض

الحكومة السودانية: تخريب الممتلكات أمر مرفوض

السبت ٢٢ / ١٢ / ٢٠١٨
أكدت الحكومة السودانية أن قوات الشرطة والأمن تعاملت مع المظاهرات التي شهدتها البلاد اليومين الماضيين بصورة حضارية دون كبحها أو اعتراضها بحكم أن المواطنين يمارسون حقًا دستوريًا مكفولاً لهم وبحكم أن الأزمة معلومة للحكومة وتعكف على معالجتها. وبحسب ما أوردته «واس»، قال المتحدث الرسمي باسم الحكومة وزير الإعلام بشارة جمعة أرو في بيان أمس: إن المظاهرات السلمية انحرفت عن مسارها وتحولت بفعل مندسين إلى نشاط تخريبي استهدف المؤسسات والممتلكات العامة والخاصة، بالحرق والتدمير ومهاجمة وحرق بعض مقار الشرطة.

وأضاف البيان: إن بعض الجهات السياسية برزت في محاولة لاستغلال هذه الأوضاع لزعزعة الأمن والاستقرار تحقيقًا لأجندتهم السياسية وهو الأمر الذي وضح جليًا في بياناتهم المنشورة.


كما أوضح البيان، أن التخريب والاعتداء على الممتلكات وإثارة الذعر والفوضى العامة أمر مرفوض ومستهجن ومخالف للقانون، مشيرًا إلى أن الحكومة لن تتسامح مع ممارسات التخريب ولن تتهاون في حسم أي فوضى أو انتهاك للقانون.

وأشار البيان الحكومي إلى أن الحكومة ما زالت تبذل جهودًا مقدّرة لتوفير السلع والخدمات الأساسية الضرورية للمواطنين.
المزيد من المقالات