أمير الشرقية: اختيار الأحساء عاصمة للسياحة العربية تأكيد لنجاحها

رفع التهنئة للقيادة بالمناسبة.. واعتبر اختيارها إنجازا جديدا في تسويقها التراثي

أمير الشرقية: اختيار الأحساء عاصمة للسياحة العربية تأكيد لنجاحها

الخميس ١٣ / ١٢ / ٢٠١٨
رفع صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية، التهنئة لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز -أيده الله-، وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع -حفظه الله-، بمناسبة اختيار الأحساء عاصمة للسياحة العربية 2019.

وقال سموه: لا تزال واحة الأحساء تسجل نجاحاتها المتتابعة في تحقيق المكانة والحضور التراثي والسياحي على المستويين الإقليمي والعالمي، فبعد إعلان تسجيلها ضمن قائمة التراث الإنساني العالمي باليونسكو يتم اختيارها اليوم عاصمة للسياحة العربية لعام 2019، ويأتي ذلك في ظل ما تلقاه مشروعات الواحة التنموية من رعاية واهتمام من لدن القيادة الرشيدة -أيدها الله-، وما تقدمه الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني من جهود مشكورة، كما يمثل هذا الاختيار المستحق إنجازا جديدا للعمل الدؤوب الذي تقوم به القطاعات المختلفة لتحقيق الاستثمار الأمثل لما تمتلكه واحة الأحساء من موروث تاريخي وعلمي وثقافي عريق، وموقع إستراتيجي هام جعل منها منارة حضارية وتراثية جاذبة.


وأضاف سموه إن هذا الإنجاز يمثل خطوة ناجحة في مسار تسويق تراث الأحساء، وتعزيز جدارتها بأن تكون محط أنظار العالم، وإحدى نقاط الجذب السياحي، وهو ما يتطلب من الجميع تنسيق الجهود، والتضافر لتعزيز منظومة العمل التنموي والتطويري من جميع الجهات والأفراد، وفي شتى المجالات، وتسخير جميع الإمكانيات التي وفرتها القيادة الرشيدة لدعم مسيرة هذه النجاحات التي ندونها باعتزاز وفخر في سجل تراثنا الوطني المجيد.

المزيد من المقالات