20 ألف مشجع يحتشدون في «برنابيو»

20 ألف مشجع يحتشدون في «برنابيو»

يأمل الناديان في أن تمتلئ مدرجات سانتياجو برنابيو، باستثناء جزء منها سيبقى فارغا للفصل بين المشجعين. وهي المرة الأولى منذ نحو خمسة أعوام التي ستكون مدرجات ملعب بين فريقين أرجنتينيين، محتشدة بمشجعي الطرفين، بعدما دفع عنف كرة القدم السلطات الأرجنتينية بدءا من عام 2013 إلى منع حضور جمهور الفريق الزائر.

وعنونت صحيفة «ماركا» الإسبانية أمس السبت «لنعِش (هذا) الاحتفال بسلام».


وخصصت 20 ألف بطاقة لمشجعي كل من الفريقين في إسبانيا، إضافة إلى خمسة آلاف لمشجعي كل منهما في الأرجنتين. وفي حين نفدت الفئة الأولى خلال ساعات من طرحها، لا تزال بعض بطاقات الفئة الثانية متوافرة، على الأرجح نظرا للكلفة المرتفعة للانتقال عبر المحيط للحضور.

باع كل من ريفر بلايت وبوكا جونيورز خمسة آلاف بطاقة لمشجعيهما في الأرجنتين بسعر 84 دولارا للبطاقة، أي ما يوازي ربع متوسط الأجر الشهري للفرد في البلاد. ومن المتوقع أن يتم الفصل بين مشجعي الفريقين في مدرجات ملعب «سانتياجو برنابيو» الذي اعتاد على استضافة مباريات نهائية مثل كأس أوروبا 1964، مونديال 1982، دوري أبطال أوروبا 2010.
المزيد من المقالات