السعودي السلمي رئيسا لـ«البرلمان العربي» مرة ثانية

السعودي السلمي رئيسا لـ«البرلمان العربي» مرة ثانية

الاحد ٠٩ / ١٢ / ٢٠١٨
اختير مرشح المملكة عضو مجلس الشورى د.مشعل بن فهم السلمي، أمس السبت، لرئاسة البرلمان العربي للعامين المقبلين بالتزكية؛ وذلك تقديرا لدور السعودية في خدمة القضايا العربية، وما قدمه من أعمال خلال رئاسته الأولى.

وفي الجلسة الخاصة التي عقدها البرلمان بكامل أعضائه بمقر جامعة الدول العربية في القاهرة، قدم د.السلمي الشكر والتقدير لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وسمو ولي عهده الأمين -حفظهما الله- ورئيس مجلس الشورى ووزير الخارجية، على الدعم الكبير لمرشح المملكة لشغل المنصب الذي يعد الذراع التشريعية والرقابية لمنظومة العمل العربي المشترك.


من جهتهم أشاد النواب بجهود د.السلمي خلال العامين الماضيين في تفعيل العمل البرلماني العربي المشترك على الساحة الإقليمية والدولية خاصة ما يتعلق بنصرة القضية الفلسطينية ودعم شعبها، والعمل على رفع اسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب، والوقوف مع الدول العربية في جهودها لمكافحة الإرهاب، والتصدي للتدخل في شؤون الدول الداخلية للدول العربية، والاهتمام بقضايا المرأة والشباب والطفل، إلى جانب تعزيز وتنشيط العلاقات البرلمانية والشعبية مع عدد من الدول الكبرى الفاعلة على المستوى الدولي ومع البرلمانات الإقليمية وخاصة برلمان عموم إفريقيا والبرلمان الدولي والجمعية البرلمانية لحلف «الناتو».
المزيد من المقالات