استقر الدولار اليوم الجمعة بعد انخفاض كبير الليلة الماضية في الوقت الذي ألقت فيه المخاوف من تباطؤ النمو العالمي بظلالها على تنامي التكهنات بأن مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) ربما يشير قريبا إلى هدنة في دورة رفع الفائدة المستمرة منذ ثلاث سنوات بينما تتركز الأنظار على بيانات الوظائف المقرر إعلانها اليوم.

وقال رئيس مجلس الاحتياطي جيروم باول الأسبوع الماضي إن أسعار الفائدة الأمريكية تقترب من مستويات محايدة، وهو ما فسرته الأسواق كتلميح إلى إبطاء وتيرة ال