احتفل البنك الأهلي مؤخراً بتخريج أول دفعة من موظفيه الملتحقين ببرنامج «الأهلي للتقنية» البالغ عددهم 49 موظفا، والذي يُعتبر أوّل برنامج تأهيلي من نوعه في القطاع المصرفي السعودي يستهدف استقطاب وتأهيل الكوادر الوطنية الشابة في مختلف المجالات التقنية.

ومن ضمن مزايا البرنامج إتاحة الفرصة للمتدربين بالالتحاق في برامج التطوير بأفضل شركات التقنية في العالم مثل: شركة آي تي سي في الهند، ومايكروسوفت العالمية، وسيسكو العالمية، وانوفس في برشلونة، وفاير آي الخاصة بأمن المعلومات، وذلك من خلال ممارسة مهام العمل الفعلي في مقار تلك الشركات حول العالم والعمل جنباً إلى جنب مع موظفيهم من أصحاب الخبرة لصقل مهاراتهم وإثراء معارفهم.

مطلق العنزي رئيس مجموعة الموارد البشرية بالبنك الأهلي، ذكر في كلمته خلال الحفل أن هذا البرنامج مُوجَّه لحديثي التخرج ويُعتبر أحد أبرز المبادرات المهمة على مستوى الصناعة التقنية المصرفية في المملكة، مبيناً أنه يُساهم في تعزيز قدرات الكفاءات السعودية في مجالات التقنية والأمن السيبراني والمصرفية الذكية، ويتيح أيضاً الفرصة لهم لاكتشاف وتطبيق أفضل الممارسات في هذه المجالات بالتعاون مع شركات عالمية متخصصة.

وأكد على أن البنك الأهلي يحرص على المضي قدماً في ابتكار وتصميم مثل هذه البرامج وتطويرها باستمرار، وذلك استشعارا من البنك لمسئوليته تجاه المجتمع ودعماً لجهود توطين الوظائف وتنمية وتأهيل الموارد البشرية السعودية من الشباب والشابات، والإسهام في توفير فرص العمل الملائمة لأبنائنا الخريجين.