أحالت اللجنة المشكّلة للتحقيق في وفاة المواطنة ندى المبارك (50 عاما)، ملفّ القضيّة إلى اللجنة الطبيّة الشرعيّة، لاستكمال مسارها.

وتعود تفاصيل الواقعة إلى دخول المواطنة «ندى» إلى مستشفى البرج الطبي بالدمام قبل شهرين، وهي تعاني من آلام في المرارة، إلا أنها بعد أيام خرجت جثّة هامدة.

» قائمة كبيرة

وذكر ابن المتوفاة المواطن محمد الناصر لـ «اليوم» أنه تم الانتهاء من التحقيقات في القضيّة، وقامت اللجنة بالتحفّظ على قائمة أسماء كبيرة تضمّ قرابة 14 شخصا، بوظائف مختلفة، ما بين متدربين واستشاريين ومدير مناوب. وأوضح أن جميع المتهمين سعوديون، ما عدا واحد يحمل الجنسية الكويتية، مؤكدا أنه اطلع على التقرير الذي تضمّن تفاصيل الوفاة.

» اعتراف بالخطأ

وأكد الناصر أن التقرير جاء فيه اعتراف بوجود سلبيات من ضمنها التأخّر في وصول الاستشاري لمباشرة الحالة.

كذلك التأخّر في الكشف عن طريق السونار، وذكر التقرير أنه من المفترض إدخال الحالة إلى العناية المركّزة لحظة الوفاة، مبديا عدم معرفته عن المدّة التي سيبقى فيها التقرير لدى اللجنة الطبيّة الشرعية. وقال: «تم التواصل مع أحد المحامين الذي تكفّل بمتابعة القضيّة لحظة الإعلان عن النتائج».

» هروب من الرد

من جهتها، أرسلت «اليوم» استفسارات إلى إدارة الشؤون الإعلامية والتسويق والأبحاث بالتجمّع الصحّي الأول بالمنطقة الشرقية حول نتائج التحقيق، إلا أن الرد كان أنه بالإمكان الحصول على أجوبة الأسئلة من خلال التواصل مع الهيئة الطبيّة الشرعية بصحة الشرقية، بحكم الاختصاص والمرجع. فيما تواصلت «اليوم» مع متحدث صحّة الشرقية أسعد سعود للاستفسار عن مستجدات التحقيقات في القضيّة، فأوضح أنه يجب التفضّل بالتواصل مع متحدّث التجمّع الصحّي.

التقرير تضمن سلبيات منها تأخر الاستشاري في مباشرة الحالة