«الفرسان».. يضعون النصر في خبر كان

الاتحاد يرفض الخسارة أمام الحزم

«الفرسان».. يضعون النصر في خبر كان

الاثنين ٠٣ / ١٢ / ٢٠١٨
قلب الوحدة الطاولة على مضيفه النصر عندما حول خسارته بهدف مع نهاية الشوط الأول إلى فوز ٢-١ في اللقاء الذي جمعهما مساء أمس على استاد الأمير فيصل بن فهد بالرياض في ختام منافسات الجولة ١١ لدوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين. تقدم النصر عن طريق البرازيلي جوليانو دي باولا (١٠) وسجل الوحدة هدفين بواسطة أحمد عبده (٦٢ و٧٤). ورغم الخسارة بقي النصر ثانيا برصيد ٢٥ نقطة فيما بقي الوحدة رابعا برصيد ٢١ نقطة.

وتواجد في منصة الملعب رفقة سعود آل سويلم رئيس النصر، المدرب البرتغالي ليوناردو جارديم الذي قطعت معه إدارة النصر شوطا كبيرا للتعاقد معه، وقد حضر عصر أمس برفقة اثنين من مساعديه لمشاهدة منشآت النادي وإتمام المفاوضات بعد الجلوس مع الإدارة التي تأمل في اتمام المفاوضات.


وجاء الشوط الأول سريعا لا سيما من جانب النصر الذي نجح في أخذ الأسبقية بواسطة البرازيلي جوليانو دي باولا الذي تلقى كرة من المغربي عبدالرزاق حمدالله أرسلها قوية على يمين المصري محمد عواد الذي لم يحرك ساكنا (١٠) ولاحت فرصة للوحدة لتعديل النتيجة ولكن كرة البرازيلي انسيلمو موريس تصدى لها الحارس الأسترالي براد جونز في المرة الأولى قبل أن تتصدى لها العارضة في المرة الثانية (٢٨) وكاد النصر يضاعف النتيجة لولا تألق محمد عواد الذي تصدى لكرة جوليانو وحولها للركنية (٣٢) وتهيأت فرصة للوحدة ولكن كرة الفنزويلي رومولو اوتيرو الصاروخية مرت بمحاذاة القائم (٣٩). وبعد مرور ربع ساعة على انطلاقة الشوط الثاني تمكن الوحدة من تعديل النتيجة إثر كرة عرضية لعبها أحمد عبده على يسار براد جونز (٦٢) وصوب رومولو اوتيرو كرة قوية ولكن براد جونز تصدى لها قبل أن يبعدها الدفاع عن منطقة الخطر (٦٥) ومن هجمة منسقة استطاع الوحدة إضافة هدفه الثاني بعد أن كسر أحمد عبده مصيدة التسلل ولعب الكرة داخل المرمى (٧٤) وحرمت العارضة النصر من هدف محقق عندما تصدت لكرة النيجيري أحمد موسى (٨٠) قبل أن يفسخ المدافع هدفا محققا عندما أبعد كرة جوليانو قبل تجاوزها خط المرمى (٨٥).

وأنقذ منصور الحربي فريقه الاتحاد من خسارة جديدة عندما سجل هدف التعادل في الوقت القاتل من زمن المباراة التي أقيمت على استاد مدينة الملك عبدالله الرياضية بجدة وانتهت بالتعادل ٢-٢. تقدم الحزم بهدفي فارس العياف (٣) ومحمد الصيعري (٥١) وعدل الاتحاد النتيجة عن طريق البرازيلي رومارينهو داسيلفا (٥٩) ومنصور الحربي (٩٠). وبهذه النتيجة رفع الاتحاد رصيده إلى ٣ نقاط في المركز الأخير بينما رفع الحزم رصيده إلى ١١ نقطة في المركز الثالث عشر.
المزيد من المقالات