استئناف أعمال التنقيب بموقع عشم الأثري

استئناف أعمال التنقيب بموقع عشم الأثري

الاحد ٠٢ / ١٢ / ٢٠١٨


وجه صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز رئيس الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني باستكمال التنقيب في موقع عشم الأثري في إقليم تهامة غرب منطقة الباحة للموسم الثالث 1440هـ، وذلك ضمن 44 مشروعا أثريا تنفذها الهيئة لهذا العام.


ويعمل فريق متخصص في الموسم الثالث بقيادة خالد بن محمد الزهراني، وعدد من الباحثين والمتخصصين والفنيين من قطاع الآثار والمتاحف وقطاع المناطق بالهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني للكشف عن بقية العناصر المعمارية لمنطقة السوق التجاري، إضافة إلى الكشف عن مدى ارتباط المسجد بالمناطق المجاورة له، إلى جانب التركيز على المنطقة الصناعية والمؤمل الكشف فيها عن عدد من الأفران وأدوات الصهر وسبك المعادن، التي تميز بها الموقع منذ فترة ما قبل الإسلام، ومن المؤمل أن تكشف الأعمال الأثرية بالموقع عن عدد من التفاصيل المعمارية والمعثورات الأثرية.

وتأتي موافقة رئيس الهيئة بعد النجاح الذي تحقق في الموسمين الأول والثاني، التي تركزت أعمالها في منطقة السوق التجاري وفي منطقة المسجد بالموقع، ونتج عنها اكتشاف عدد من العناصر المعمارية في منطقة السوق التي تتكون من شريطين من الدكاكين المتجاورة وساحة مكشوفة ربما استخدمت لتبادل البضائع المختلفة.

وأوضح رئيس الفريق خالد الزهراني أن الأعمال الأثرية في المواسم السابقة كشفت في منطقة السوق عن جدران ودعامات وكذلك مساطب في بعض الغرف، فضلا عن عدد من المعثورات الأثرية منها الفخارية والزجاجية والمعدنية المكتملة، وكذلك العثور على كسر من الأواني الفخارية والزجاجية تمثلت في أجزاء من حواف وأبدان وقواعد وتم العثور على فخار مزجج بألوان مختلفة وكذلك على أجزاء من الحجر الصابوني، التي تعود إلى الفترة الاسلامية المبكرة والوسيطة، فضلاً عن أدوات متقدمة استخدمت في أعمال التعدين.
المزيد من المقالات