بلدي الشرقية: 6 عوائق أمام تطوير حراج الدمام

المطيري: آلية عمل جديدة لبسطات سوق الخضار

بلدي الشرقية: 6 عوائق أمام تطوير حراج الدمام

الاحد ٠٢ / ١٢ / ٢٠١٨


أوصى المجلس البلدي لأمانة المنطقة الشرقية في اجتماعه الأخير في مقر المجلس بتنظيم سوق الحراج وآلية العمل فيه؛ تمهيدا لنقله بعيدا عن النطاق العمراني بتصاميم فنية حديثة تتناسب والوقت الحالي، في الوقت الذي أكد فيه عضو المجلس عوض المطيري أن هناك 6 عوائق تقف أمام تطوير السوق.


عدة محاور

وقدم المطيري عددا من المحاور التي من شأنها أن ترفع من مستوى كفاءة السوق وتكون مواكبة للمستجدات في الوطن، وذكر لـ (اليوم) أن الإشكاليات التي تقف عائقا أمام التطوير من أبرزها أن الموقع المعد للحراج قديم ولا يتناسب مع الكثافة العمرانية والسكانية مقارنة بالعرض والطلب، مما نتج عنه ازدحام السيارات ومضايقة الساكنين والمحلات القريبة من موقع الحراج، والشراء والبيع العشوائي على الشوارع وممرات المشاة وأمام المحلات، وترك الحبل على الغارب للعمالة السائبة، وكذلك صعوبة دخول المتسوقين للسوق، واستغلال الأرصفة والمواقف للمباسط العشوائية بشكل غير لائق، كما أن بعض المعروضات المستعملة تكون عرضة لنقل البكتيريا، وعليه صوت المجلس بالأغلبية على توصيته والكتابة لأمانة المنطقة الشرقية حيال ذلك خدمة للصالح العام.

غياب التعاون

وتابع المطيري إنه يجب نقل حراج المستعمل خارج النطاق العمراني والموقع الحالي يكون معارض ومحلات للسلع التجارية الجديدة من أثاث وغيره، وعن مدة نقل الحراج ذكر أن هناك متابعة حول ذلك ولم تحدد حتى الآن، مشيرا إلى أن تأثير السوق الحالي تأثير سلبي حتى أن المكتب المخول بفحص السلع لا يجد تعاونا من البائعين؛ كون الحراج أصبح سائبا وغير منظم مما يؤثر سلبا على عملية البيع والشراء وفحص البضائع وتصنيفها، حيث إننا وضعنا تصورا بأن يكون الحراج الجديد له بوابة خاصة للدخول ومكتب يعمل بشكل أكثر تنظيما من أجل دخول وخروج البضائع، وأن هذا الإجراء سيحد من السرقات وتسيب العمالة وسيكون منظرا حضاريا أكثر ملاءمة.

آلية عمل

أما عن سوق الخضار فذكر المطيري أنه اقترح وضع آلية عمل للبسطات بحيث لا يتضرر المواطن والمقيم من الشراء من خلال احتكار السوق بسبب التوزيع غير العادل في البسطات لأشخاص معينين ودخول العمالة في الموضوع مما يتسبب في رفع الأسعار، وأن تكون هناك لجنة لإعادة توزيع هذه البسطات، وكذلك مطالبة المجلس بالمشاركة، وسيكون هناك توزيع لبسطات جديدة قريبا بإذن الله.
المزيد من المقالات