المراهقات أكثر عرضة للاكتئاب

المراهقات أكثر عرضة للاكتئاب

الثلاثاء ٢٧ / ١١ / ٢٠١٨
ذكر تقرير أجراه معهد صحة عقل الطفل بالولايات المتحدة عن القلق والاكتئاب في سن المراهقة، أن تغيرات الدماغ في مرحلة المراهقة تزيد من تعرض المراهقين للاكتئاب والقلق، وتلعب دوراً في التفاوت الشديد بين الجنسين في هذه الاضطرابات، حيث إن المراهقات أكثر عرضة للإصابة بالاكتئاب من الأولاد بنسبة 15.9٪ مقابل 7.7٪. ويمكن أن يكون هناك سبب في الدماغ لذلك: مناطق الدماغ التي يعتقد أنها تتأثر بالاكتئاب لديها تركيزات عالية من مستقبلات هرمون الجنس، والتي يمكن أن تفسر سبب وجود تفاوت بين الجنسين في الاكتئاب.

» نفسية الطفل هشة


وذكر الأخصائي النفسي بالقوات المسلحة سعيد القرني، أن الإنسان بشكل عام يمر بمرحلة في حياته مرحلة الاستعداد النفسي من ٤-٦ سنوات تستمر إلى ١٨ سنة، وإذا حدث فيها مشاكل عاطفية أو صدمات نفسية ممكن أن توثر على نفسية المراهق في المستقبل، حيث إنه قد يصاب بالاكتئاب أو الوسواس القهري أو متلازمات عدة بأثر من هذه المرحلة العمرية، بحيث تكون نفسية الطفل هشة بمعنى إنه إذا حدث خلاف بين الأبوين أو خلاف داخل العائلة أو تعرض إلى تهميش أو تحرش، وربما تكون من المدرسة مثلا أن يستخدم المعلم أسلوبا معينا يؤثر على نفسية الطفل، والأمراض النفسية تنقسم إلى قسمين.. قسم بيولوجي: وهو خلل وظيفي مكتسب، وهذا من عند الله، أو ربما يتعرض الإنسان لحادث أو ضربة أو سقوط على الرأس، والقسم الثاني فيسيولوجي: مكتسب وهي صدمات قادمة من المجتمع والخلافات.

» مرحلة الكبت

وأضاف إن سن المراهقة هي فترة بناء الهوية أو الشخصية بعيدا عن الوالدين، ويقوم الطفل في هذه المرحلة ببناء شخصية بعيدا عن والديه من خلال مقتنيات أو أصدقاء، ونجد أن بعض أولياء الأمور يستخدمون أسلوبا سلطويا من باب الخوف على أبنائه، وهذا أكثر ما يسبب حالة الاكتئاب لدى المراهقين، وهذا ما يسمى بمرحلة الكبت وهي تبدأ من عمر ١٢ سنة إلى ١٨ سنة.

ونوه إلى طريقة معرفة إصابة الطفل بالاكتئاب وكيف نستطيع تخليصه من ذلك، حيث إنه ابتدأ من عمر ٦ سنوات إذا كان الطفل يتعرض للاكتئاب يكون لديه تبول لا إرادي بالليل، ثانيا عدم الانسجام مع الجو العام واللعب مع الآخرين، ثالثًا إذا كان الطفل متوترا يجب أن نوقفه عن السكريات والحلويات بشكل عام، وبعد ذلك تلاحظ بأنه لا يزال متوترا، هنا يكون مصابا بالاكتئاب، وتعتبر علامات جدا بسيطة يجب ملاحظتها لأن الطفل سهل أن نكتشف إذا كان مصابا بالاكتئاب أو لا على عكس الراشد يستطيع أن يخفي هذه العلامات.
المزيد من المقالات
x