عاجل

بعد تعثر 10 سنوات.. بدء ازدواج طريق الجش - عنك بالقطيف

العمل يتركز في المناطق المتاحة من المشروع بطول كيلو متر

بعد تعثر 10 سنوات.. بدء ازدواج طريق الجش - عنك بالقطيف

الاحد ١٨ / ١١ / ٢٠١٨


بدأت وزارة النقل العمل في تنفيذ مشروع ازدواج طريق الجش- عنك (طريق زين العابدين) الذي يربط بين طريق الظهران - الجبيل السريع وطريق الملك عبدالعزيز بطول إجمالي 4.50 كيلو متر وذلك بعد تعثره لأكثر من 10 سنوات.


تسوية الأرض

وأوضح مدير عام فرع وزارة النقل بالمنطقة الشرقية م. أحمد الغامدي، أن العمل يتركز حاليا في المناطق المتاحة من المشروع بطول كيلو متر واحد ابتداء من طريق الملك عبدالعزيز، مضيفا أن طبيعة العمل يتمحور في تسوية الأرض الطبيعية وإزالة الأشجار تمهيدا لتنفيذ جسم الطريق الجهة اليمنى من الازدواج متجهاً إلى طريق الظهران - الجبيل، مؤكدا توجيه الشركة المنفذة لرفع وتيرة العمل وزيادة المعدات والأيدي العاملة لسرعة إنجاز الأعمال.

الجهات الخدمية

واعترف بوجود عوائق تعترض مسار المشروع، منها العديد من العوائق التابعة لعدد من الجهات الخدمية، مؤكدا أن الوزارة تنسق مع الجهات المعنية بالخدمات التي اعترضت تنفيذ المشروع للعمل على ترحيل خدماتها بالتزامن مع استكمال إجراءات نزع الملكية للأملاك المعترضة تنفيذ المشروع ليتم صرف التعويضات المالية للمواطنين مقابل أملاكهم تمهيداً لإزالتها واستكمال العمل بالمشروع.

اتجاهان مزدوجان

ولفت إلى تحويل الطريق إلى اتجاهين مزدوجين لكل اتجاه ثلاثة مسارات بعرض 60 مترا، وطريق خدمة وإنارة في الوسط، وجزيرة وسطية مع مواقف سيارات وأرصفة، وسيتم البدء في المشروع كمرحلة أولى في أحد الاتجاهات على أن يتم إبقاء الاتجاه الآخر مفتوحا في وجه الحركة المرورية لضمان انسيابية حركة السير والتنقل، وتم التنسيق مع الجهات ذات العلاقة في المحافظة، مشيرا إلى أن المشروع يعد من أهم المداخل الجنوبية لمحافظة القطيف لأهميته الحيوية والاستراتيجية كمنفذ لقرى ومدن المحافظة.

رفع مساحي

وكانت لجنة تابعة لوزارة النقل قامت بالرفع المساحي وحصر الأملاك لموقع مسار مشروع ازدواج طريق (الجش، عنك)، لتحديد العقارات المراد إزالتها لصالح المشروع، وكانت الإدارة العامة للطرق والنقل بالشرقية قد طالبت أمانة المنطقة بإيقاف تصاريح البناء ورخص المحلات التجارية على الطريق المعني.
المزيد من المقالات
x