ضغوط على دي خيا.. وكيبا يتحين الفرصة

ضغوط على دي خيا.. وكيبا يتحين الفرصة

السبت ١٧ / ١١ / ٢٠١٨
تتزايد الضغوط على ديفيد دي خيا حارس منتخب إسبانيا لكرة القدم من الجماهير ووسائل إعلام تطالب باستبعاده عقب هزيمة مفاجئة 3-2 أمام كرواتيا في زغرب في دوري الأمم الأوروبية لكرة القدم أمس الأول.

ودي خيا هو الحارس الأساسي لمنتخب إسبانيا منذ بطولة أوروبا 2016 لكنه عانى لتكرار مستواه السابق مع المنتخب وناديه مانشستر يونايتد، ووجهت له انتقادات في هدف كرواتيا الأول.


وأخطأ سيرجيو راموس بتمرير الكرة إلى إيفان بريشيتش، ووضع جناح إنترناسيونالي زميله أندريه كراماريتش في مواجهة دي خيا الذي لم يحرك ساكنا لتهتز شباكه في الدقيقة 56.

ويأتي تراجع مستوى دي خيا في وقت يتألق فيه الحارس الاحتياطي كيبا أريزابالاجا في بداية مسيرته مع تشيلسي عقب انتقاله مقابل 80 مليون يورو (90 مليون دولار) من أتليتيكو بيلباو في صفقة قياسية عالمية لحارس مرمى.
المزيد من المقالات