القحطاني: اعتماد تقرير حقوق الإنسان تأكيد للثقة «الأممية» بالمملكة

القحطاني: اعتماد تقرير حقوق الإنسان تأكيد للثقة «الأممية» بالمملكة

الأربعاء ١٤ / ١١ / ٢٠١٨
أكد رئيس الجمعية الوطنية لحقوق الإنسان د. مفلح القحطاني لـ «اليوم»، أن اعتماد مجلس حقوق الإنسان بالأمم المتحدة لتقرير المملكة الثالث لآلية الاستعراض الدوري بدون تصويت، يمثل خطوة مهمة للمملكة في مجال حقوق الإنسان تعكس ثقة الدول الأعضاء في الإجراءات التي اتخذتها المملكة في مجال حماية حقوق الإنسان.

وقال د. القحطاني: إن المملكة ستأخذ بعين الاعتبار التوصيات التي طرحت من الدول الأعضاء، وستتعاون أجهزة ومؤسسات الدولة المختلفة للعمل على دراستها واتخاذ ما يلزم لمعالجتها. وأضاف إن إفساح المجال لقيام الإعلام والمهتمين بالشأن الحقوقي لحضور المحاكمات يساهم في تعزيز الثقافة الحقوقية، ويوفر نوعا من الضمانة للمعنيين بالأمر، ويعكس الإجراءات المتبعة في البيئة العدلية، ويساهم في تعزيز الشفافية ويقلل انتشار الشائعات ويعمق مفهوم المحاكمة العادلة.


وأوضح أن الفترة الحالية ذهبية لتمكين المرأة والطفل من حقوقهم وخاصة على المستوى التشريعي أو التنظيمي بعد صدور العديد من التشريعات التي تهدف إلى حماية المرأة والطفل كنظام الحماية من الإيذاء، ونظام حماية الطفل، ونظام مكافحة التحرش، والسماح للمرأة بالقيادة، ومراجعة الأنظمة التي تحد من تمكين المرأة من التمتع بحقوقها.
المزيد من المقالات